أخبار الفن

حقيقة وفاة المطربة سميرة توفيق

نشر رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن اخبارًا مفادها وفاة الفنانة اللبنانية سميرة توفيق ما دفع نقيب الفنانين الأردنيين حسين الخطيب إلى نفي ما تم تداوله بمواقع التواصل جملة وتفصيلًا، وأن ما تم ترويجه غير صحيح.

تصريحات نقيب الفنانين في الاردن :

نفى نقيب الفنانين الأردنيين حسين الخطيب خبر رحيل المطربة اللبنانية سميرة توفيق، مؤكداً أنها تتمتع بصحة جيدة.

وجاء نفي الخطيب رداً على ما يتم تداوله على منصات التواصل الاجتماعي حول وفاة الفنانة اللبنانية.

وأكد الخطيب أن المطربة اللبنانية تتمتع بصحة جيدة “أطال الله في عمرها”، وتقيم حاليا في دولة الإمارات العربية المتحدة. وأن نقابة الفنانين ستلاحق مروجي هذه الإشاعة قانونيا لتقديمهم إلى القضاء. وفقاً لموقع “رؤيا”.

وأوضح نقيب الفنانين الأردنيين بأنه اتصل هاتفيا بالفنانة سميرة توفيق واطمأن على صحتها وكانت أولى كلماتها له “فدوى لعيونك يا أردن.. ما نهاب الموت حنا”.

رد الفنانة سميرة توفيق على اشاعات وفاتها :

 

يذكر أن هذه هي المرة الثالثة التي تم فيها الترويج لشائعة وفاة الفنانة اللبنانية المحبوبة وكانت المرة السابقة قبل رمضان الماضي حيث ردت بشكل عنيف على مروجي تلك الشائعة.

وقالت: “لقد نشروا لي ورقة النعي التي لم أكن قادرة على قراءتها، وذلك فور عودتي من المملكة، لماذا هذه الأذية الشخصية؟”.

وتابعت أنّ هناك خطة مبرمجة لنشر هذه الشائعة وسأرد على المغرضين في شهر رمضان من النشاط الفني الذي صورته في السعودية، سيسمعون صوتي، ولن ينال مني هؤلاء الذين يُشبهون سحابة الصيف، آملة “أن تغسل الأعيادُ قلوبهم من الحسد والغيرة”.

أشهر أغاني الفنانة الكبيرة:

الفنانة اللبنانية سميرة توفيق من مواليد 25 ديسمبر 1935، واشتهرت بالغناء باللهجة البدوية، قدّم لها الشعراء والملحنون من الأردن العديد من الأغاني التي نالت شهرة عربية، منها أغنيات «حسنك يا زين» و«أسمر خفيف الروح» للفنان توفيق النمري التي كانت بداية شهرتها.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى