أخبار الفن

الفنانة إلهام شاهين : ” دفنوني تحت التراب والدود ملأ جسمي”

قالت الفنانة المصرية إلهام شاهين خلال لقاء مصور معها  أنها دُفنت تحت التراب لتؤدي مشهد الضحية في فيلم (بستان الدم)، و الذي شاركت فيه مع الفنانة المصرية  يسرا. حيث كشفت الفنانة المصرية إلهام شاهين، و لأول مرة حقيقة دفنها في فيلم بستان الدم .

و أضافت الفنانة المصرية إلهام شاهين خلال هذه المقابلة حيث قالت : “كان فيه فيلم قديم وكنت وقتها في سنة تانية في المعهد، و كان عندي وقتها 18 سنة، كان اسمه بستان الدم، و كان المفروض أن يسرا بتذبحني، و يدفنوني هي و عادل أدهم”.

و تابعت خلال تصريحاتها : “المفروض كنا نصور المشهد دا في تونس، بس قالوا مش هنقعد نحفر في تونس، و كان الفروض يدفنوني في جنينة الفيلا، و بعدين قالوا نصور المشهد في أي جزء في حديقة في مصر”.

و أشار إلهام شاهين إلى أن  “كان فيه جزء في حديقة الأهرام، حفروا وقالولي اكتمي نفسك شوية، على ما نحط عليكي التراب، وفعلا عملت كدا، وكان أصعب مشهد في حياتي”

و في الختام قالت الفنانة المصرية إلهام شاهين : “بعد ما شالوا عليا التراب ببص حواليا لقيت كمية دود كتيرة جدا عليا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى