أخبار الفن

الإعلامية فجر السعيد ترد على الإتهامات التي تلاحق المدافعين عن التطبيع

 

 

 

شنت  الإعلامية الكويتية فجر السعيد هجوما قويا على رئيس المكتب السياسي لتجمع ثوابت الأمة في الكويت، بدر الداهوم، بعد تصريحاته عن الإعلاميين الداعين للتطبيع مع إسرائيل ووصفه إياهم بـ”المرتزقة”.

 

حيث قالت فجر السعيد خلال تغريدة نشرتها على موقع ” تويتر ” : “أمم أنا مرتزقه لإني اقول رايي بحريه تأييداً للتطبيع ويح قلبي بعدين تعال منو معازيبنا انا وزملائي المؤيدين للتطبيع لا يكون عندنا مرشد لا سمح الله والا جنرال والا تركيا او قصدك دوله شقيقه قول انطق چانه بحري انطق وچانه سيفي إنطق).

 

و اضافت فجر السعيد أيضا : “رغم كل هرطقاتكم وندواتكم الانتخابية ستنصدموا بعدد الكويتيين المؤيدين للسلام ولكن إرهابكم الفكري مخوفهم يتكلمون فكل من أيد السلام وصفوه بالمرتزق وعنده معزب يحركه علما بان مالنا معزب الا الامير وولي العهد بس هذا راينا الحر الناتج من تجاربنا في الحياة لا نعرف مرشد ولا مرشد اعلى”.

 

ومن جانبه كان بدر الداهوم قد كتبت عبر حسابه على موقع ” تويتر ” : “مشكلتنا ليست مع الغرب وليس مع الكيان الصهيوني لأنهم أعداء واضحين وظاهرين ومعروفين لكن مشكلتنا فيمن يعيش بيننا من أبناء جلدتنا وهم يدافعون عن الكيان الصهيوني أكثر من الكيان الصهيوني أن يدافع عن نفسه..”

 

و أضاف أيضا في تغريدة أخرى حيث قال : “عندنا في الكويت مجموعة من الإعلاميين المرتزقة أنا أسميهم لأنهم يمشون بحسب الأوامر وحسب دفع المعازيب لهم من الأموال فيتكلمون فقط ليس قناعة، ولذلك نجد أن لديهم تناقض في المواقف..”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى