أخبار الفن

ما هي “متلازمة الكوخ” التي أُصيبت بها بلقيس؟

أعلنت الفنانة اليمنية ​بلقيس​ في مقابلة تلفزيونية، إصابتها بـ”​متلازمة الكوخ​”، خلال الحجر المنزلي.
ولمن لا يعلم أن هذا المرض هو ضائقة رهابية إحتجازية ناتج عن العزلة، وتتفاوت الأعراض من شخص لآخر.
يعاني بعض المصابين به من مشاكل وإضطرابات نفسية، منها عدم الإرتياح والقلق والشعور بالوحدة خارج المنزل، بسبب الإنخلاط بأشخاص بعد فترة عزلة طويلة، كما يعاني المصاب من الشعور بنفاذ الصبر والخمول واليأس والإكتئاب، ويواجه مشاكل في النوم بسهولة أو بإفراط بالنوم وصعوبة في التركيز.
في حالة بلقيس، فهي كانت ترفض ترك المنزل لأي سبب، لعدم رغبتها في مواجهة العالم الخارجي.

علاج متلازمة الكوخ:

يبدأ المريض زيارة الطبيب النفسي كي يساعدة في تخطي هذا الكمّ من المشاعر، كما أنه يحتاج إلى التعامل بهدوء مع حالته، مع مساعدة ذاته بالإندماج بطريقة تدريجية مع الأشخاص خارج المنزل مع تجنب الأخبار المُتعلقة بفيروس “كورونا” والتوقف عن التفكير سلبيًا مع تعزيز الثقة بالنفس والابتعاد عن الأشخاص، الذين يواجهون المشكلة ذاتها، وتناول الأطعمة التي تُحسن المزاج مثل المكسرات والشوكولاته الداكنة، والتعرض إلى أشعة الشمس وممارسة الرياضة وشغل أوقات الفراغ.

أعراض متلازمة الكوخ:

وكما أوضح الموقع أن العُزل سببه المباشر، فإنه أضاف أعراضًا أخرى قيل إن حدتها تتفاوت من شخص لآخر، مثل الإرهاق الجسدي المفاجئ بعد التعرض لفترات من العزلة أو الاضطرابات العصبية والشعور بالحزن والاكتئاب التي تؤثر على حياته الشخصية وتمنعه من تحقيق أهدافه اليومية.

كما يعاني مرضى المتلازمة من رفض الاحتكاك بالعالم الخارجي، حتى لو كانت في أقل الأمور بينها استلام الطلبات من عامل التوصيل للمنازل، ورغبة مُتكررة في الانسحاب من حضور مناسبات تجمع الأهل والأصدقاء إضافة إلى النفور من شتى أشكال الاختلاط الاجتماعي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى