أخبار الفن

مي حلمي تعلن نيتها فى اعتزال كل شىء بعد التنمر على صورتها مع راكيتيش

أثارت المذيعة مى حلمى الجدل على مواقع التواصل الاجتماعى بعد إعلان نيتها في اعتزال كل شىء، حيث كتبت على حسابها بموقع “فيس بوك”:”بفكر جدياً باعتزال كل شيء، مهنتى كمذيعة، السوشيال ميديا نهائياً، كل شيء، كل ما هو تعرفه الناس لا أريده”.

اعلان مي حلمي عن نيتها للاعتزال :

مي حلمي أعلنت نيتها لهذا القرار بعد تعرضها للتنمر من قبل رودا السوشيال ميديا عقب نشر صورتها مع اللاعب الكرواتى ايفان راكيتيش لاعب برشلونة السابق واشبيلية الحالي، أثناء تواجده في دبى، ولاقت الصورة تداول كبير على صفحات الفيس بوك وسط عبارات من التنمر من قبل المتابعين.

انفصال مي حلمي ومحمد رشاد:

وبعد إلغاء حفل زفاف مي حلمي ومحمد رشاد فوجئ متابعوهم بإعلانهم الزواج مرة أخرى وعودتهم وظهورهم سويًا في برنامج تليفزيوني بعد ساعات من «الصباحية».

ثم أعلن المطرب محمد رشاد، عبر حسابه على موقع «فيس بوك»، انفصاله عن الإعلامية مي حلمي منذ أيام، وكتب «ناس كتير من أصدقائي كلموني بعد ماعرفوا خبر انفصالي.. عشان كده أنا عايز أقول.. كل شيء فى الأول والآخر نصيب وربنا يوفق الجميع».

وانفصل المطرب محمد رشاد عن زوجته مى حلمى بعيدًا عن أعين الإعلام، وقرر «رشاد» إلغاء متابعة «مي» عبر حسابه على «إنستجرام»، كما حذف كل الصور التي تجمعهما.

تصريحات مي حلمي في حلقتها في شيخ الحارة والجريئة :

وكانت مى حلمى قد تعرضت للانتقادات بعد ظهورها في برنامج “شيخ الحارة والجريئة” مع المخرجة ايناس الدغيدى فى شهر رمضان الماضى، والكشف عن تفاصيل عديدة تخض حياتها الزوجية مع طليقها المطرب محمد رشاد، حيث كشفت أنها أجهضت حلمها في توأم خلال فترة زواج وأن الإجهاض كان طبيعياً وحرمت من حمل صفة الأمومة، كما أشارت إلى أنها حاولت الانتحار بعد طلاقها بسبب الخيانة الزوجية قائلة: “الخيانة وجعتني وعديت فرح وندمت إني عملت كده”.

وأكدت مي حلمي، أنها لم تخضع لأي عمليات تجميل، خاصة أنها ما زالت فى سن صغيرة ولم تتخط الثلاثين من عمرها، لذلك لا تحتاج إلى إجراء عمليات تجميل، وكشفت عن أنها لم تجري عمليات تجميل ولكن قامت بعمل نفخ للشفايف مرة، متابعة: “أنا نفخت شفايفي.. ومعملتش بوتكس.. وهعمل عمليات تجميل”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى