أخبار التعليم

لماذا سمي المجهر التشريحي بهذا الاسم

أهلا وسهلا بكم طلابنا الأعزاء في موقع اندماج نجيبكم في هذا المقال على سؤال لماذا سمي المجهر التشريحي بهذا الاسم ونتعرف سويا على أجزاء المجهر التشريحي ونقدم لكم بعض المعلومات حول المجهر التشريحي والاجابة الصحيحة حول سؤال لماذا سمي المجهر التشريحي بهذا الاسم

لماذا سمي المجهر التشريحي بهذا الاسم؟

سمي المجهر التشريحي بهذا الاسم لأنه يستخدم في دراسة التفاصيل الدقيقة للأجسام، إذ يسمح برؤية التفاصيل والتشريحات الصغيرة للعينات البيولوجية، حيث يمنح هذا المجهر مقدار تكبير ما بين 2 ضعف إلى 100 ضعف، ويستخدم في البحث العلمي لدراسة تفاصيل الخلايا المكونة للكائنات الحية، والمواد الطبيعية والكيميائية، وحتى في مختلف الصناعات للتأكد من جودة المنتجات.

 

أجزاء المجهر التشريحي:

يتضمن الحديث عن المجهر التشريحي واستعمالاته تحديد أبرز أجزائه ومكوناته، والتي تعد أساس الفرق بينه وبين باقي المجاهر، ويتكون من ما يأتي:

  • العدسات العينية: وتسمى بالإنجليزيّة “Eyepiece”، وهي العدسات التي تقع في الجزء العلوي من المجهر، وتتميز بمقدار تكبير يتراوح ما بين 5 إلى 30 مرة.
  • أنبوب العدسة العينية: أو باللغة الإنجليزيّة “Eyepiece tube”، وهي الأسطوانة الرفيعة التي تحمل العدسات العينيّة، وهو نفس الأنبوب المكون لكل المجاهر تقريبًا.
  • العدسات الشّيئيّة: وتسمى بالإنجليزيّة “Objective Lenses”، وهي العدسات الرئيسة في المجهر.
  • قرص الضبط: ويسمى أيضًا الديوبتر، أو بالإنجليزيّة “Diopter adjustment ring”، وهو قرص يستخدم لضبط بُعد العدسات عن بعضها، وذلك حسب رغبة المراقب، أو المستخدم.
  • ضابط التّركيز: أو بالإنجليزيّة “coarse focus control”، حيث يحتوي المجهر التّشريحي على ضابط تقريبي واحد فقط.
  • المنصة: وتسمى بالإنجليزيّة “Stage”، وهي المساحة التي يضع عليها المستخدم العينات.
  • الضّابطان: أو بالإنجليزيّة “Clips”، وهما عبارة عن ماسكين، يُستخدمان لتثبيت العينة فوق المنصة.
  • مصدر الإضاءة: وتسمى بالإنجليزيّة “Illumination”، وهو مصدر ضوء علوي، أو سفلي، يسمح بتسليط الضوء على العينة لتوضيح الرؤية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى