أخبار التعليم

ما هو القصور الذاتي

أهلا وسهلا بكم طلابنا الأعزاء في موقع اندماج نجيبكم في هذا المقال على سؤال ما هو القصور الذاتي تعريفه ومفهومه ونتعرف على أنواع القصور الذاتي وما هي تطبيقات القصور الذاتي ومن ثم نتعرف على الاجابة الصحيحة على سؤال ماهو القصور الذاتي

أنواع القصور الذاتي:

تمتلك نظرية القصور الذاتي عدة أنواع تتمثل في الآتي:

القصور الذاتي من الراحة: يقصد به بقاء الشئ في مكانة مهما تعرض الشئ إلى عوامل خارجية من أجل تغيير الحركة.
القصور الذاتي في الحركة: يتحرك الجسم بسرعة كبيرة حتى يتم تأثره بأحد القوى الخارجية ليستمر في نفس الحركة دون توقف.
القصور الذاتي في الإتجاه: يستمر الجسم في التحرك في اتجاه ما، في حين عدم تعرضه لأي مؤثر خارجي يغير من اتجاهه.

تطبيقات القصور الذاتي:

هناك العديد من التطبيقات والأمثلة التي توضح نظرية القصور الذاتي تتمثل في الآتي:

  • تحرك الجسم في السيارة عند مرورها بمنعطف سريع أو حاد.
  • يحدث القصور الذاتي عند سحب الجسم من الخلف بدافع حزام الأمان عندما تتوقف السيارة فجاءة.
  • توقف المركبات الكبيرة يعد أكثر صعوبة من المركبات الصغيرة.
  • سكب الكاتشب من عبوة مضغوطة بدافع تواجده أسفل الزجاجة والتوقف عن ذلك فجاءة.

ما هو القصور الذاتي:

يبحث العديد من الطلاب حول إجابة تساؤل ماهو القصور الذاتي وماذا يقصد به علمياً لتتمثل الإجابة في الآتي:

الإجابة:

القصور الذاتي هو خاصية تحدث على الأجسام التي لديها كتلة ما، حيث أن امتلاك كرة ما على طاولة أو أرض ثابتة، لا يؤثر عليها أي عامل خارجي، فإنها ستظل في حالة سكون، بينما يتم تحرم الجسم في وجود قوة خارجية سواء التحريك باليد أو الرياح القوية التي تجعلها تدور ويتغير مكانها، ومن هنا يمكن القول بأن كتلة الاجسام هي مقياس القصور الذاتي فكلما زادت الكتلة ازدادت قوة القصور الذاتية للأجسام.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى