أخبار التعليم

من النبي الذي كان يسمى بشرى

أهلا وسهلا بكم طلابنا الاعزاء في موقع اندماج نجيبكم في هذا المقال على سؤال من النبي الذي كان يسمى بشرى ونتعرف مسبقا على سبب تسمية هذا النبي بهذا الاسم و ناخذ ايضا بعض المواصفات العامة والاخلاق لهذا النبي الذي كان يسمى بشرى ومن ثم نقدم لكم الاجابة الصحيحة على سؤال من النبي الذي كان يسمى بشرى

ذو الكفل عليه السلام:

ذكر نبي الله ذو الكفل في موضعين في القرآن الكريم وذلك في كل من قول الله تعالى: “وَإِسْمَاعِيلَ وَإِدْرِيسَ وَذَا الْكِفْلِ كُلٌّ مِنَ الصَّابِرِينَ”[2]، وقوله تعالى: “وَاذْكُرْ إِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَذَا الْكِفْلِ وَكُلٌّ مِنَ الْأَخْيَارِ”[3]، وفي كلا الآيتين الكريمتين ذكر ذو الكفل مع زمرة الأنبياء عليهم السلام، كمّا تمَّ الثناء عليه بضمه لكل من فئتي الصابرين والأخيار، وهي من الصفات العظيمة التي يتحلّى بها الأنبياء والرسل والصالحين، بينما لم يرد في القرآن قصة بعثته أو قصته مع قومه، ولا يُعرف بالضبط مكان دفنه.

 

من النبي الذي كان يسمى بشرى:

إنَّ النبي الذي كان يسمى بشرى هو النبي ذو الكفل، حيث أنَّ اسمه الأصلي هو بشر بن أيوب نبي الله عليه السلام، وذو الكفل هو لقبه، وورد ذكره في القرآن الكريم بلقبه ذو الكفل، ويختلف بعض المفسرين على كونه نبي أم رجل صالح، والغالب أنّه نبي لأنَّ اسمه ورد في القرآن في سورة الأنبياء مُقترنًا مع غيره من الأنبياء، مما يدل على أنَّه واحد منهم، وهو نبيٌ بعثه الله تعالى إلى أهل دمشق وما حولها، وذلك بعد أن بعث أبيه أيوب عليهما السلام

سبب تسمية نبي الله بذو الكفل:

سُمي ذو الكفل بهذا القب لأن الله تعالى تكفله بعدد من الطاعات فأوفى بها وقام بأدائها، أو يُقال أنَّه سبب تسميته بالكفل تعود لأنه تكفل قومه أن يحكم ويقضي بينهم بالعدل، ويكفيهم أمرهم، والله أعلم أي السببين هو الأصح، وذلك لأن معظم القصص الواردة عن نبي الله ذو الكفل غير صحيحة أو بحاجة لإثبات، ومن الجدير بالذكر أنَّ ذو الكفل الوارد ذكره في القرآن الكريم يختلف عن الكفل الذي ودت قصته في الحديث الشريف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى