أخبار التعليم

أصحاب الكهف كانت أعينهم مفتوحه صح أم خطأ

أهلا و سهلا بكم زوارنا الاعزاء في موقع اندماج نجيبكم في هذا المقال على سؤال أصحاب الكهف كانت اعينهم مفتوحة صح ام خطأ ونتعرف عن بعض المعلومات عن اصحاب الكهف ونتعرف ايضا على معجزات اصحاب الكهف ومن ثم نتعرف على الاجابة الصحيحة على سؤال اصحاب الكهف كانت اعينهم مفتوحة صح ام خطأ

أصحاب الكهف:

أصحاب الكهف هم عدد من الفتية ألقى الله تعالى الإيمان في قلوبهم، وألهمهم الإيمان بتوحيد الله سبحانه تعالى، إلَّا أنَّهم لم يستطيعوا أن يُظهروا ذلك بين قومهم، فالتجأوا إلى كهف لا تدخله الشمس لا في المغيب ولا في الشروق، فأنامهم الله فيه ثلاثمئة سنة وتسع سنين مع كلبٌ لهم، دون أن يمسسهم شر، فقد أراد الله تعالى لهم الحفاظ على إيمانهم طوال هذه المدة والسلامة من قومهم وأذاهم، وإنَّ نوم أصحاب الكهف طوال هذه المدة الطويلة هو معجزة إلهية ودليل على واسع قدرته تعالى، والله أعلم

معجزات أصحاب الكهف:

إنَّ قصة أصحاب الكهف بحد ذاتها هي مُعجزة إلهية، تتفرع منها العديد من المُعجزات التي حدثت مع الفتية في الكهف أثناء نومهم، والتي حافظت عليهم طوال ترى نومهم الطويلة، ومن هذه المعجزات نذكر:

توقف حاسة السمع: حيث أنَّ سماع الأصوات الخارجية يُؤدي إلى الاستيقاظ، فقد عطَّل الله تعالى لهم حاسة السمع، حيث ورد ذلك في قوله تعالى: “فَضَرَبْنَا عَلَى آذَانِهِمْ”.
توقف الجهاز المنشط الحركي: وهو الجهاز المسؤول عن الوعي واليقظة في جسم الإنسان، وإنَّ تعطل هذا الجهاز يُؤدي إلى دخول الإنسان بنوم عميق.
بقاء أجسادهم سليمة: فقد حافظ الله تعالى على أجساد الفتية في الكهف سليمة دون أي أذى، وذلك من خلال تقليب أجسادهم بين ليمين والشمال.
النوم لمدة طويلة: إنَّ مدة نزم أهل الكهف بحد ذاته هي مُدة طويلة تدل على الإعجاز الإلهي والقدرة العظيمة التي تدل على أنَّ الله عزَّ وجل قادر على كل شيء.

أصحاب الكهف كانت أعينهم مفتوحه صح أم خطأ:

أصحاب الكهف كانت أعينهم مفتوحة هي عبارة صحيحة، حيث أنَّ الله عزَّ وجل بعد أنام أهل الكهف كل هذه المدة فقد جعلهم يتقلبون إلى اليمين والشمال لكي يُحافظ على أجسادهم من التآكل، كما أبقى أعينهم مفتوحة، وذلك لحفاظ على أنسجتها وعدم جفافها، وقد ورد دليل ذلك في قوله تعالى: “وَتَحْسَبُهُمْ أَيْقَاظًا وَهُمْ رُقُودٌ وَنُقَلِّبُهُمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَذَاتَ الشِّمَالِ وَكَلْبُهُمْ بَاسِطٌ ذِرَاعَيْهِ بِالْوَصِيدِ لَوِ اطَّلَعْتَ عَلَيْهِمْ لَوَلَّيْتَ مِنْهُمْ فِرَارًا وَلَمُلِئْتَ مِنْهُمْ رُعْبًا”[2]، ولله أعلم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى