أخبار التعليم

الحشائش الكبدية تنتمي الى النباتات

الحشائش الكبدية أو تسمى حشيشة الكبد هي نباتات أرضية خضراء صغيرة، لا تملك جذورًا ولا سيقانًا ولا أوراقًا حقيقيةً، وبدلًا من ذلك، تملك هذه النباتات هيكلًا على شكل ورقة فوق سطح الأرض، يُعرف بالثالوس أو الغصينات، وهيكلًا تحت الأرض، يُعرف باسم الجذمور، وتتواجد معظم أنواع الحشائش الكبدية في البيئات الرطبة، وهي أقل مقاومةً للجفاف من الطحالب التي تنتمي إلى ذات الفصيلة، وتنمو معظم أنواع الحشائش الكبدية في المناطق الاستوائية

الحشائش الكبدية تنتمي الى النباتات:

إن الحشائش الكبدية تنتمي إلى النباتات اللاوعائية وهي من النباتات الحزازية، فهي من النباتات الصغيرة المنتجة للأبواغ غير الوعائية، وتتواجد في جميع أنحاء العالم، ولكنها أكثر شيوعًا في المناطق الاستوائية، وتنمو حشيشة الكبد، وهي متفرعة وشبيهة بالشريط، في أماكن تواجد التربة الرطبة أو الصخور الرطبة.

التكاثر في الحشائش الكبدية:

تحتوي دورة حياة عشبة الكبد على أجيال جنسية (نبات مشيجي) ولاجنسية (نبات بوغي)، حيث يتكون جيل الطور المشيجي من الثالوس، وهو أحادي الصبغة والجيل السائد، وتتكاثر الحشائش الكبدية بثلاث طرق مختلفة

التكاثر الجنسي في الحشائش الكبدية:

تُحمل الأعضاء التناسلية المختلفة فوق نباتات منفصلة، على سيقان تشبه المظلة، فيحمل أحد النباتات العضو الجنسي الأنثوي الذي يحوي خلايا البويضات، في حين يتواجد العضو الذكري في الجزء العلوي من نباتٍ آخرٍ، وهو الذي يحتوي على خلايا الحيوانات المنوية، حيث تنتقل الحيوانات المنوية عبر البيئة المائية إلى العضو الأنثوي لنباتٍ قريبٍ لتخصيب البويضات، لينمو الجنين ثنائي الصبغة ويتطور من البويضة المخصبة إلى نبات يحمل الأبواغ ، ويسمى الطور البوغي وهو الجيل ثنائي الصبغيات من النبات، ويطلق الطور البوغي مجموعات مفردة تنتشر بفعل الرياح والمياه، والتي تتطور لتكوّن جيلًا جديداً من المشيجيات، وتسمى دورات الحياة هذه، التي يتناوب فيها جيلٌ ينتج البويضة مع جيلٍ ينتج الحيوانات المنوية وخلايا البويضة، تناوب الأجيال.

التكاثر اللاجنسي في الحشائش الكبدية:

تتكاثر معظم الحشائش الكبدية لاجنسيًا عن طريق البراعم، وهي كرات صغيرة خضراء من الأنسجة تتواجد في أعضاء صغيرة تشبه الكأس الخضراء تسمى القباب، حيث تُنتج البراعم عن طريق جيل الطور المشيجي وتنتشر بفعل هطول الأمطار، وتنمو إلى نباتات جديدة عندما تسقط على الأرض الرطبة.

تكاثر الحشائش الكبدية بالتجزئة:

إن استراتيجية التكاثر الثالثة لنباتات الحشائش الكبدية هي من خلال عملية التجزئة، فإذا تحطمت قطعة من القصبة من جسم النبات وسقطت على الأرض، فمن الممكن أن تنمو وتتطور لتصبح نبتةً جديدةً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى