أخبار التعليم

هي اعتقادات وأقوال وأعمال تبطل الإيمان وتخرج من الإسلام

اهلا وسهلا بكم طلابنا الاعزاء في موقع اندماج نجيبكم في هذا المقال على سؤال هي اعتقادات وأقوال وأعمال تبطل الإيمان وتخرج من الإسلام ونتعرف مسبقا على انواع نواقض الايمان ونتعرف منها النواقض الاعتقادية و النواقض القولية و العملية ومن ثم نقدم لكم الاجابة الصحيحة على سؤال هي اعتقادات وأقوال وأعمال تبطل الإيمان وتخرج من الإسلام

أنواع نواقض الإيمان:

النواقض الاعتقاديّة

من أهم أنواع نواقض الإيمان التي يجب أن يحذر منها المسلم:

الشرك بالله تعالى: من خلال الاعتقاد أن أحد غير الله يستحق أن يُدعى له، أو أن يُذبح له، أو الاعتقاد أن غير الله تعالى له تصرّف في الكون، أو أن أحد غبر الله تعالى له اطلاع على الغيب، كإتيات الكهنة وغيرها من الأعمال الشيطانيّة.
الجحود أو التكذيب بأي شيء من الفرائض والواجبات.
استحلال أمر معلوم قام الدين بتحريمه، كتحليل لحم الخنزير، وتحليل الزنا، أو تحليل السرقة وغيرها من الأمور المحرّمة.
الشك في حكم من أحكام الله تعالى، كالشك في النبي، أو الشك في أحاديثه أو أخباره الثابتة عنه.
عدم تكفير المشركين أو الشكّ في كفرهم، أو تصحيح مذهبهم أو استحلاله.
الاعتقاد بأن أحد من الناس لا يحب اتباع الرسول صلى الله عليه وسلم.
الإعراض عن دين الله تعالى، عن طريق عدم تعلّمه أو العمل به.
النفاق الأكبر، وهو إظهار الإيمان للمسلمين، وهو في الباطن مكذب كافر، ومن أهم أنواعه: تكذيب الرسول صلى الله عليه وسلم، أو تكذيب بعض ما جاء به، بغض الرسول صلى الله عليه وسلم أو بغض بعض ما جاء به، الفرح بانخفاض دين الإسلام أو الكراهية لانتصار دين محمد صلى الله عليه وسلم.
الإباء والإستكبار، وهو الإستكبار عن الحق، أو ما جاء به محمد صلى الله عليه وسلم، وكفر إبليس هو من هذا النوع.

النواقض القوليّة

وبعد النواقض الاعتقاديّة تأتي النواقض القوليّة، وأهم أنواع النواقض القوليّة الآتي:

سبّ الله تعالى، أو سبّ رسله، أو سبّ كتبه، أو سبّ دينه.
الإستهزاء بالله تعالى، أو الإستهزاء بالدّين، أو الإستهزاء بالرسل، أو الإستهزاء بالكتب السماويّة.
إنكار أمر معلوم من الدين، مثل إنكار الملائكة، أو إنكار الأنبياء، أو إنكار وجود الجن، أو إنكار الآخرة.
إدّعاء النبوة، من خلال البث بين الناس بأن هناك شخص نبي مرسل بعد محمد صلى الله عليه وسلم.
إدّعاء علم الغيب، كالتنجيم، والكهانة، والعرافة.

النواقض العمليّة

وآخر أنواع النواقض هي النواقض العمليّة التي تخص أعمال المسلم وهي كالآتي:

الشرك في عبادة الله تعالى، كأن يتقدّم لغيره سبحانه وتعالى أي نوع من أنواع العبادات، كالركوع لغير الله، أو الذبح لغير الله، أو النذر لغير الله.
السّحر، وهو قراءات وطلاسم يتواصل بها الساحر مع الجن والشياطين لإيذاء شخص معين وهو المسحور.
الإستهانة بالمصحف، مثل تلويثه أو الدوس عليه بالقدم.
مظاهرة المشركين ومعاونتهم على المسلمين.

هي اعتقادات وأقوال وأعمال تخرج تبطل الإيمان وتخرج من الإسلام:

وهي ما يُطلق عليه في الدين نواقض الإيمان، والنقض في اللغة هو ضد الإبرام: أيّ هو الحلّ والإزالة والإبطال، وفي الإصطلاح هي اعتقادات وأقوال وأعمال تزيل الإيمان وتقطعه، وسمّيت بنواقض الإيمان، لأن الإنسان إذا فعل واحدًا منها، انتقض إسلامه وإيمانه ودينه، وانتقل من كونه مسلمًا تقيًا ليصبح في عداد الكافرين، ويدخل في هذه النواقض ما قد يخرج المسلم من ملته مثل: الشرك الأكبر، والكفر الأكبر، والنفاق الأكبر، وأما ما دون هذه الثلاثة فيدخل في باب الشرك الأصغر، كالرياء اليسير، أو الكفر الصغير، مثل الحلف بغير الله تعالى، أو النفاق الأصغر مثل الكذب وخيانة الأمانة أو الإخلال بالوعد، فهؤلاء جميعها لا تُخرج من الملة ولا عن الإسلام، بل ينقض إيمان المسلم، وتستوجب عليه العقوبة، إلا أنه إذا تاب وأصلح عمله لا يخلّد في النار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى