أخبار التعليم

اذاعة عن الرسول صلى الله عليه وسلم

اهلا وسهلا بكم طلابنا الأعزاء في موقع اندماج نقدم لكم في هذا المقال كيفية كتابة اذاعة مدرسية عن الرسول صلى الله عليه وسلم ونقدم لكم خطواتها من المقدمة للكلمة من القرآن الكريم والحديث الشريف واخيرا الخاتمة ونقدم لكم ايضا نموذج لاذاعة عن حبنا للرسول صلى الله عليه وسلم

اذاعة عن الرسول صلى الله عليه وسلم:

تتكون الإذاعة المدرسية عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم من فقرات عدّة سنذكرها بالتفصيل فيما يأتي:

مقدمة إذاعة مدرسية عن الرسول صلى الله عليه وسلم:

الحمد لله رب العالمين، أرسل إلينا خاتم النبيين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، وخيرة خلقه أجمعين، ما تعاقب الجديدان، وعلى الآل والصحب الكرام. ثم أما بعد:

نحن الآن سنقدم برنامج إذاعي مختلف، وسنتحدث عن أطهر خلق الله محمد صلى الله عليه وسلم.، محمّد الذي لقيه كفار قريش بالصادق الأمين، الرسول الأمي الذي تعلم على يد الله عز وجل، ويجب علينا أن نذكر أخلاق رسول الله صلى الله عليه وسلم، ونتعلم منها ونقتدي به وبسنته في الحياة الدنيا، حتى نفوز بالجنة ونعيمها يوم القيامة.

فقرة القرآن الكريم للاذاعة المدرسية:

خير ما نفتتح به يومنا الجديد هو كلام الله عز وجل، ومع فقرة القرآن الكريم والطالب ويتم ذكر اسم الطالب:

بسم الله الرحمن الرحيم “الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالْأَغْلَالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ أُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ” “قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ جَمِيعًا الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ يُحْيِي وَيُمِيتُ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ النَّبِيِّ الْأُمِّيِّ الَّذِي يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَكَلِمَاتِهِ وَاتَّبِعُوهُ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُون”، كما يوضح لنا الله عز وجل أنه بعث محمد صلى الله عليه وسلم ليكون خاتم الأنبياء. ويوضح أنه نور من الله عز وجل وهدى وبركة أرسلها الله لنا، كما يوضح لنا الله عز وجل أن مواصفات سيدنا رسول الله موجودة في كل الأديان السماوية، ويأمرنا بأن نؤمن به. فقرة الحديث الشريف.

فقرة الحديث الشريف للاذاعة المدرسية:

خير الحديث كتاب الله، وخير الهديِ هديُ محمد، وشر الأمور محدَثاتها، وكل بدعة ضلالة، والآن دعونا نستمع إلى هذا الحديث الشريف يقرأه على مسامعنا الطالب:”فلان”

عن أنس بن مالك رضي الله عنه: “كانَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: ليسَ بالطَّوِيلِ البَائِنِ، ولَا بالقَصِيرِ، ولَا بالأبْيَضِ الأمْهَقِ، وليسَ بالآدَمِ، وليسَ بالجَعْدِ القَطَطِ، ولَا بالسَّبْطِ، بَعَثَهُ اللَّهُ علَى رَأْسِ أرْبَعِينَ سَنَةً، فأقَامَ بمَكَّةَ عَشْرَ سِنِينَ، وبِالْمَدِينَةِ عَشْرَ سِنِينَ، فَتَوَفَّاهُ اللَّهُ وليسَ في رَأْسِهِ ولِحْيَتِهِ عِشْرُونَ شَعْرَةً بَيْضَاءَ.”

 

 

كلمة في الإذاعة المدرسية عن الرسول صلى الله عليه وسلم:

الرسول صلى الله عليه وسلم أصدق الناس لهجة، وأبرهم قلبًا، وأشرحهم صدرًا، وأعظمهم حلمًا، وأسدهم رأيًا، وأقواهم بصيرة، وأحسنهم هديًا، وأجملهم طريقة، وأتقاهم نفسًا، وأنقاهم سريرةً، وأبينهم خطابًا، وأثبتهم جنانًا، وأسلمهم جانبًا، وأرضاهم سماحةً، وأقومهم قيلاً، وأعدلهم حكمًا، وأوصلهم رحمًا، وأطهرهم عرضًا، وأكرمهم يدًا، وأظهرهم حجةً، وأمضاهم عزيمة، وأنبلهم سجيةً، وأعرقهم نسبًا، وأفضلهم حسبًا، وأوسطهم طريقة، وأوضحهم مذهبًا، وأجلهم قدرًا، وأعزهم فخرًا، كان العالم قبل مبعثه صلى الله عليه وسلم جيفة في حضن صنم، وجثة هامدة تحت أقدام وثن، عرى في الأخلاق، انتحار في المبادئ، بصيرة مطموسة بغبش التقليد والتبعية، فأراد الله بهذا العالم خيرًا، منة منه وفضلاً وكرمًا، فبعث محمدًا صلى الله عليه وسلم.

خاتمة إذاعة مدرسية عن الرسول صلى الله عليه وسلم:

وفي نهاية الحديث نرجو من الله عز وجل أن نكون قد تحدثنا عن حبيبنا المصطفى جيدا، ونحن نعلم أننا مهما تحدثنا عنه لن نوفيه حقه، ونسأل الله أن نكون قد افدناكم بكلماتنا وفقراته التي عرضناها لكم في البرنامج الإذاعي لهذا اليوم، وفي النهاية يحب علينا أن نتمسك بأخلاق رسول الله صلى الله عليه وسلم، ونتعلم منه ونقتدي به وبسنته، وعلينا أن نربي الأجيال القادمة على خلق رسول الله، ويجب أن يخصص يوم في الإذاعة المدرسية عن خلق الرسول الكريم، وبهذا نكون قد أنهينا فقرات إذاعتنا الصباحية، متمنين لكم التوفيق والنجاح في دراستكم، ونودعكم على أمل اللقاء غدًا بإذن الله، في أمان الله ورعايته.

إذاعة عن حب الرسول:

بسم الله الرحمن الرحيم، والحمد ما غرد بلبل وصدح، وما اهتدى قلب وانشرح، وما عم فينا سرور وفرح، وصلاة وسلام على نبي مطهر، صاحب الوجه الأنور، والجبين الأزهر، وعلى آله وصحبة خير أهل ومعشر، صلاةً وسلامًا إلى يوم البعث والمحشر، أما بعد:

حبّ النبي صلى الله عليه وسلم من أهم أنواع الحب الذي يجب أن يتعلمه كل إنسان، وينغرس في قلب كل شخص، صغيرًا كان أو كبيرًا، ذكرًا أم أنثى، ولا بد أن تتقدم محبته صلى الله عليه وسلم على كل شيء حتى النفس، كيف وعمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول لرسول الله صلى الله عليه وسلم: “لأنت أحبُّ إليَّ من كل شيء إلا من نفسي “، فقال له صلى الله عليه وسلم: “لا والذي نفسي بيده حتى أكون أحبَّ إليك من نفسك” فقال عمر – رضي الله عنه-: “فإنه الآن والله لأنت أحب إليَّ من نفسي” فقال صلى الله عليه وسلم: “الآن يا عمر”.

وفي ختام الإزاعة المدرسية لهذا اليوم نسأل الله أن نكون قد وفقنا فيما قدمناه لكم ونصلى ونسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحابته أجمعين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى