أخبار مصر

الإفتاء المصرية ترد على من يحرم الاحتفال برأس السنة الميلادية

قال مفتي الديار المصرية ، شوقي علام ، مساء يوم الجمعة الماضي الموافق 11 ديسمبر من عام 2021 ، إن الاحتفال بعيد رأس السنة ، الذي يوافق يوم ميلاد السيد المسيح ، و تهنئته جائز شرعا ، و ليس فيه قداسة لأنه يشمل الأغراض الاجتماعية و الدينية و القومية المعترف بها قانونًا.

حيث تابع مفتي الديار المصرية ، شوقي علام ، خلال مقابلة مع قناة صدى البلد: “كنت أحضر احتفالات الإخوة المسيحيين في الكنيسة ليلة رأس السنة كل عام على سبيل المجاملة لأصدقائي المسيحيين ، لكن أحدهم يخبرني أن هذا الفعل ممنوع”.

و أوضح شوقي علام أن الشريعة الإسلامية أقرت الناس في إجازتهم لحاجتهم للترويح عن النفس ، و اشترط العلماء على شرعية استغلال هذه المواسم لفعل الخير و الحفاظ على أواصر القرابة و المنفعة الاقتصادية و المشاركة المجتمعية.

و من الجدير بالذكر فقد أشار المفتي شوقي علام إلى أن صورة الشبه لا تضر إذا نسبت إلى صلاح العباد ، إلا إذا اقتضى ذلك الموافقة على عقائد مخالفة للإسلام ، بالإضافة إلى موافقتهم على معجزة ميلاد سيدنا عيسى المسيح الابن مريم عليه السلام ، كأنه يوم من أيام الله ، و على وجه الخصوص ، يوم سلام للبشرية ، و النبي محمد صلى الله عليه و سلم هو أحق الناس بسيدنا المسيح صاحب هذا المولد المبارك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى