أخبار مصر

تعرف على أهم المعالم للزيارة فى مدينة سانت كاترين بجنوب سيناء

تصدرت مدينة سانت كاترين، بجنوب مصر، مؤشرات البحث بعد استعادها لموسم الثلوج، الذي يطلق عليه بدو سانت كاترين، موسم “الرصوصة” واشتهرت سانت كاترين أنها من أشهر مدن مصر السياحية، ونقدم لكم أهم  المواقع السياحية فى المدينة، بحسب ما أوضحته البيانات الرسمية لمحافظة جنوب سيناء .

وتشتهر المدينة بالسياحة الدينية وسياحة السفاري وتسلق الجبال، ويوجد بها دير سانت كاترين وجبل موسى ومقام النبي هارون وغيرها من الآثار الدينية، وتعتبر أكبر محمية طبيعية في جمهورية مصر العربية من حيث المساحة.

سبب تسمية سانت كاترين

سانت كاترين ترجع تسمية المدينة إلى القديسة كاترين (سانت كاترين) التي ولدت بالإسكندرية في نهاية القرن الثالث الميلادي ووصفت بالحكمة والعقل والحياء، وتم إعلان المنطقة محمية طبيعية لما لها من أهمية طبيعية وتاريخية ودينية. ويعمل معظم سكان المدينة بأعمال الزراعة والرعي والخدمات السياحية، وتشتهر المدينة بالسياحة الدينية وسياحة السفاري وتسلق الجبال، ويوجد بها دير سانت كاترين وجبل موسى ومقام النبي هارون وغيرها من الآثار الدينية، وتعتبر أكبر محمية طبيعية في جمهورية مصر العربية من حيث المساحة.

جبل سانت كاترين:

وارتفاع الجبال للمدينة يمنحهامناخاً متميزاً معتدل في الصيف شديد البرودة في الشتاء، مما يعطي لها جمالاً خاصاً عندما تكسو الثلوج قمم الجبال وأرض المدينة.

حامل مفتاح دير سانت كاترين:

أكد رمضان الجبالي حامل مفتاح دير سانت كاترين أن الطقس بارد جدا ووصلت درجة الحرارة لتحت الصفر، لافتاً إلى أن السكان يلجأون لتشغيل المدفئة وإشعال النيران في الحطب طوال الليل، بحسب مواقع لصحف محلية.

 

من معالم مدينة سانت كاترين “جبل البنات” وهو جبل عظيم تجاه سريال ويفصل بينهما وادى فيران و قد كثرت الروايات فى هذه التسمية و لكن أشهرها رواية تقول أن بعض بنات البادية فررن من أهلهن للتخلص من الزواج بمن لم يحببن ولجأن إلى هذا الجبل فطاردوهن إليه فإذا بهن يعقدهن ضفائرهن بعضها لبعض و رمين أنفسهن إلى الوادى وذهبن شهيدات للحرية.

و”المكتبة” من معالم دير سانت كاترين الثقافية والتنويرية المهمة، ويرجع الكثير من شهرة دير سانت كاترين إلى مكتبته الغنية بالمخطوطات وتقع فى الطبقة الثالثة من بناء قديم جنوب الكنيسة الكبرى، وتضم المكتبة إلى جانب المخطوطات النادرة عدداً من الوثائق والفرمانات التى أعطاها الخلفاء والحكام للدير.

و”جبل موسى”، ويصل ارتفاعه إلى حوالى 2439متر اى حوالى 7363قدم عن مستوى سطح البحر من أهم المزارات الدينية التى توجد فى جنوب سيناء، و يعتبر من أشهر جبال سيناء إذ يزوره الآلاف من السياح، فالناظر من أعلي الجبل يتمكن من رؤية مشاهد جميلة لسلسلة الجبال المحيطة خصوصا في فترتي شروق وغروب الشمس، ويقع قرب جبل كاترين، والذي يوجد به دير سانت كاترين، ويحيط بالجبل مجموعة من قمم جبال جنوب سيناء وجبل موسى يقال بأنه الجبل الذى كلم الله سبحانه وتعالى سيدنا موسى عليه السلام من عليه هذا إلى جانب أن هذا الجبل يتقدمه منطقة أو وادى كبير يقع بداخلة دير سانت كاترين وهذا الوادى يعرف باسم الوادى المقدس والذى يذكر عنه أيضا بأنه المكان الذي ورد عليه سيدنا موسى ورؤيته للنار ثم بعد ذلك قصه المناجاة )

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى