أخبار مصر

الحكومة المصرية ترد رسميا على أنباء إغلاق المدارس في منتصف نوفمبر بسبب كورونا

قالت الحكومة المصرية  إن مواقع إلكترونية و صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك و تويتر ”  تداولت أنباء و أخبار حول إغلاق المدارس و الجامعات بكافة محافظات جمهورية مصر العربية بدءاً من منتصف نوفمبر الجاري 2020 و ذلك  تحسباً للموجة الثانية من فيروس كورونا المستجد ، و هو أمر غير صحيح على الإطلاق و إشاعات .

حيث جاء بالبيان الصادر عن الحكومة المصرية تم  التواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارتي التربية و التعليم و التعليم الفني و التعليم العالي و البحث العلمي، و قد تم نفي جميع الأخبار المتداولة ، و أكدت الوزارتان أنه لم يتم إصدار أي قرارات بهذا الشأن.

حيث اوضحت  الوزارتان وزارة التربية و التعليم و وزارة البحث العلمي  أن الدراسة منتظمة و مستمرة بكافة المدارس و الجامعات بشكل طبيعي في جميع أنحاء الجمهورية ، و أن هناك لجان متابعة يومية بالتنسيق مع وزارة الصحة و السكان و المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية للوقوف على الوضع الصحي للطلاب بالمدارس و الجامعات على مستوى الجمهورية .

و شددت الوزارتان على الاستمرار في تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية من خلال الالتزام بالتعقيم و ارتداء الكمامات، مع مراعاة قواعد التباعد الاجتماعي بين الطلاب و الطالبات ، و ذلك في إطار حرص الدولة على الحفاظ على صحة و سلامة الطلاب و كافة أفراد المنظومة التعليمية.​

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى