أخبار مصر

وفاة “طبيب الفقراء ” محمد مشالي عن عمر يناهز 76 عاما في مصر

توفي مساء اليوم الثلاثاء الموافق 28 يوليو الدكتور المصري  محمد مشالي المعروف بطبيب الغلابة، وذلك إثر هبوط حاد و مفاجئ في الدورة الدموية، ولم يتم نقله  الى المستشفى.
وحيث قال الإبن الأكبر للطبيب الراحل عمرو محمد مشالي، إن الوفاة كانت في المنزل، و أضاف أيضا عمرو مشالي  أن الجنازة ستكون في مسقط رأسه في إيتاي البارود، بمنطقة ظهر التمساح عقب صلاة الظهر.

وفي ذات السياق أعلنت ابنة نجلة شقيقة الدكتور محمد مشالي أنه توفى وعمره قد ناهز 77 عاما 

و أضافت ايضا ياسمين مشالي خلال البوست الذي نشرته على موقع ” فيس بوك ” ”  في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء: «إنا لله وإنا اليه راجعون.. توفي إلى رحمة الله تعالى، خال والدتي الدكتور محمد مشالي دكتور الغلابة، أرجو الدعاء له بالرحمة والمغفرة».
و يشار إلى أن الدكتور محمد عبد الغفار مشالي من مواليد محافظة البحيرة عام 1944 لأب يعمل مدرس، وانتقل بعدها والده إلى محافظة الغربية وانتقل معه، واستقر مع أسرته هناك.
تخرج الدكتور محمد  مشالي من كلية الطب قصر العيني في القاهرة 5 يونيو 1967، وتخصص في الأمراض الباطنة وأمراض الأطفال والحميات، ليعمل في عدد من المراكز والوحدات الطبية بالأرياف التابعة لوزارة الصحة في محافظات مختلفة .

وفي عام 1975 افتتح عيادته الخاصة في طنطا، وتكفل برعاية أخوته وأبناء أخيه الذي توفي مبكرا وتركهم له، ولذلك تأخر في الزواج، ولديه 3 أولاد (عمرو وهيثم ووليد) تخرجوا جميعًا من كلية الهندسة.

ومن الجدير بالذكر أن الدكتور المصري محمد مشالي قد لاقي شهرة واسعة بعد ظهوره بحلقه من حلقات برنامج الرمضاني “قلبي اطمئن” حيث رفض الدكتور محمد مشالي أي مساعدة من البرنامج رغم الالحاح الشديد من مقدم البرنامج “غيث” على تقديمه اي مساعدة للطبيب .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى