أخبار مصر

مباحثات مصرية قطرية لتعزيز العلاقات الثنائية

اتفقت مصر وقطر ، اليوم الثلاثاء الموافق 25 مايو من عام 2021 ، على “تطوير العلاقات الثنائية وتعزيز التقدم الإيجابي الذي تشهده” ، وذلك بعد اجتماع بين وزيري خارجية البلدين ، بحسب بيان صادر عن المتحدث باسم الخارجية المصرية أحمد حافظ.

وجاء في البيان: “استقبل وزير الخارجية سامح شكري اليوم نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني في قصر التحرير (مقر وزارة الخارجية المصرية وسط القاهرة)”.

وأضاف: “الاجتماع يهدف إلى مناقشة التطور الإيجابي الملحوظ في جوانب العلاقات الثنائية بين البلدين بعد توقيع إعلان العلا في يناير 2021 ، والتأكيد على أهمية البناء على هذه الخطوة المهمة”.

وأشار إلى أهمية “اتخاذ المزيد من الإجراءات والتدابير الهادفة إلى تحسين المناخ الإيجابي خلال الفترة المقبلة”.

وأوضح أنه “تمت مناقشة أهمية العمل على الاستفادة من الفرص الاقتصادية والاستثمارية الكبيرة المتاحة في البلدين بما يحقق مصالح البلدين والشعبين الشقيقين”.

في الخامس من يناير ، أعلنت قمة خليجية عن مصالحة لإنهاء أزمة سياسية خطيرة بدأت في يونيو 2017 ، قطعت خلالها مصر والسعودية والإمارات والبحرين علاقاتها مع قطر.

وأشار المتحدث باسم الخارجية المصرية إلى أن المباحثات “تناولت أيضا سبل تعزيز آليات العمل العربي المشترك لمواجهة التحديات في البيئة العربية والإقليمية خاصة في ظل الرئاسة القطرية لمجلس جامعة الدول العربية ..”

و على حسب ما جاء في البيان ، جرى أيضا بحث “مواقف البلدين من القضايا الإقليمية الرئيسية ، بما في ذلك مستجدات أرشيف سد النهضة الإثيوبي الكبير”.

و يوم الاثنين ، بدأ وزير الخارجية القطري زيارة للقاهرة تستغرق يومين على رأس وفد من السودان ، وزار خلال اليومين الماضيين ليبيا والسودان ، وأجرى محادثات مع مسؤولين من البلدين.

في مارس الماضي ، زار وزير الخارجية القطري القاهرة لأول مرة منذ منتصف عام 2017.

في 23 فبراير ، أجرى وفدان رسميان من قطر و مصر محادثات في الكويت بشأن الآليات و الإجراءات المشتركة لتنفيذ المصالحة.

و أشادت القاهرة والدوحة ، منذ إعلان المصالحة ، في أكثر من مناسبة بتطور العلاقات بينهما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى