منوعات

انتهاء رحلة شعلة الألعاب الأولمبية الصيفية 2020 في طوكيو..

انتهت مسيرة الشعلة الأولمبية لألعاب طوكيو 2020 اليوم الجمعة في فعالية بدون جمهور بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، قبل ساعات من إضاءة الشعلة في الاستاد الأولمبي في حفل الافتتاح.

نبذة عن مسيرة شعلة الالعاب الاولمبية :

انطلقت مسيرة الشعلة الأولمبية في 25 مارس/آذار من مجمع جي فيلدج (J-Village) في فوكوشيما (شمال شرق)، وهو منتجع رياضي تحول إلى مقر للعمال لاحتواء كارثة المحطة النووية في عام 2011.

وانتقلت شعلة طوكيو 2020 عبر 27 محافظة في الأرخبيل الياباني، على الرغم من أن مسيرتها كانت في مناسبات عديدة خارج الطريق السريع العام بسبب التهديد الفيروسي، وشارك إجمالي 10.515 شخصا في الفعاليات التي استمرت 121 يوما.

فعاليات رحلة شعلة الألعاب الاولمبية:

كان ناكامورا واحدا من 31 “عداءا” شاركوا في الفعالية التي أقيمت أمام مبنى بلدية مدينة طوكيو، حيث أنهت الشعلة مسيرتها بدون حضور جمهور، باستثناء بعض المناطق البعيدة عن قلب المدينة الصاخب، والتي تشهد حاليا حالة طوارئ صحية.

وتم نشر أعداد كبيرة من عناصر الشرطة بالقرب من المكان، حيث انتظر عشرات الأشخاص مرور فرقة الطيران البهلوانية (Blue Impulse) التابعة لقوات الدفاع الذاتي (الجيش) اليابانية.

ورسمت الطائرات العسكرية الحلقات الأولمبية في سماء غائمة فوق العاصمة، قبل ساعات من حفل الافتتاح.

وكان الممثل المسرحي كابوكي كانكورو ناكامورا، وهو شخصية بارزة في الفنون المسرحية اليابانية، هو آخر شخص تلقي الشعلة والمسؤول عن الإضاءة الرمزية للشعلة، كما هو الحال في احتفالات أخرى مماثلة جرت طوال مسيرة الشعلة في البلد الأسيوي بسبب الوباء.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى