منوعات

معلومات عن العيد الوطني لمملكة البحرين

مملكة البحرين هي إحدى الدّول العربيّة الفاعلة، والتي تقع في نصف الكرة الشمالي من الكرة الأرضيّة، وتقع على الجهة الشرقيّة من منطقة شبه الجزيرة العربية، وفي الخليج العربي تحديدًا، وهي مملكة قياسًا على نظام الحكم القائم فيها، وترتبط بالمملكة العربية السعودية بعلاقات الصداقة والأخوة وبجسر برّي يعرف بجسر الملك فهد بن عبد العزيز، وقد كانت تحت سيطرة الاحتلال البريطاني، واستمرّت بذلك حتّى العام 1971 م، لتنال هذه البلاد استقلالها التّام بفضّ المعاهدة مع بريطانيا في العام 1971 ليتم الإعلان عن استقلال البلاد الكامل في السادس عشر من شهر كانون الأول لعام 1971م، ليتم اعتماده لاحقًا عيدًا وطنيًا تحتفل به جموع البلاد

معلومات عن العيد الوطني لمملكة البحرين:

يعدّ العيد الوطنيّ البحريني أحد الأعياد الرسميّة التي تمنح الدولة فيها الموظفين إجازةً رسميّة، كما تستقبل المملكة العيد الوطني البحريني بمجموعة من الفعاليات كالعروض الجوية والمسابقات والألعاب الناريّة، وقد كان استقلال البحرين العملي في الخامس عشر من شهر آب أغسطس للعام 1971م، وذلك بعد إلغاء المعاهدة مع الحكومة البريطانية، وتوقيع معاهدة تُلغي جميع ما سبقها من معاهدات الانتداب، وقد أعلنت الحكومة في المملكة البحرينية بأنّ التاريخ الرسميّ لليوم الوطني البحريني هو في السبع عشر من شهر كانون الأول بعد أوامر صادرة عن ديوان الملك حمد بن عيسى آل خليفة في العام 1999م، وتستمرّ الاحتفالات في المملكة حتى نهاية شهر ديسمبر كانون الأول من كلّ عام، وقد جُعل الاحتفال في شهر ديسمبر على الرغم من أن الاستقلال العمليّ كان في شهر آب وذلك لتكون هذه المناسبة جامعة ما بين استقلال البلاد وتولي الملك عيسى بن سلمان آل خليفة لمقاليد الحكم، حيث كان له الدور البارز في بناء الدولة وتعزيز حضورها الدوليّ والعربيّ.

تاريخ اليوم الوطني البحريني 2021:

يُصادف تاريخ اليوم الوطنيّ البحريني للعام 2021م/1443هـ، في يوم الخميس السادس عشر من شهر ديسمبر للعام 2021م، الذي يوافق ثالني عشر من شهر جمادى الأولى للعام 1443هـ، وذلك وفق قواعد الدستور الملكيّ الذي عُمل في المملكة البحرينية، وهي إحدى المناسبات الوطنيّة للبلاد، وتحتفلُ بها كافة الفئات في المجتمع البحريني، وذلك لأهمية هذه الذكرى وقيمتها الكبيرة في نفوس الشعب البحريني، فهي ذكرى استقلال الوطن وذكرى تولّى الملك حمد بن عيسى آل خليفة لمقاليد الحكم في البلاد ليقوم على ثورته الكاملة والتي جعلت لمملكة البحرين حضورًا عالميًا وإقليمًا بارزًا على الرّغم من انّها دولة ذات مساحة صغيرة قياسًا بغيرها من دول الخليج العربيّ، وتحتفل البلاد شرقًا وغربًا بهذا اليوم وترتدي البلاد برمتها العلم الوطنيّ البحريني، وتحتفل بجملة من الفعاليات السعيدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى