منوعات

رئيس دولة يشتكي على نفسه لسلطات بلاده ويدفع غرامة

قالت وكالة الأنباء العالمية (رويترز): “إن سيباستيان بينيرا، الرئيس التشيلي اضطر لدفع غرامة قدرها 3500 دولار، و ذلك لأنه تواصل مع الآخرين بدون استخدام كمامة”.

حيث و أضافت وكالة الأنباء العالمية رويترز  أن سيباستيان بينيرا، قد اشتكى على نفسه للسلطات، و ذلك بعد أن بدأت صورته تكتسب شعبية على مواقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك – تويتر ” .

حيث و قد ظهر في وسائل التواصل الإجتماعي بدون وسائل وقاية شخصية، إلى جانب شخص آخر، في الصورة، ظهر الرئيس، و هو يتنزه على الشاطئ، عندما اقترب منه شخص غريب، و طلب منه التقاط صورة للذكرى، وخلال التصوير لم يكن أي من المشاركين، يرتدي كمامة واقية.

و من الجدير بالذكر تفرض دولة تشيلي قواعد صارمة، فيما يتعلق بارتداء الكمامات في الأماكن العامة، و عند التواصل، وذلك لمكافحة انتشار وباء فيروس (كورونا) المستجد ، و يواجه المخالفون غرامات كبيرة، أو حتى أحكام بالسجن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى