منوعات

تشنج الأطفال عند البكاء … أسبابه ومتى يستدعي القلق؟

أسباب تشنج الأطفال أثناء البكاء هنالك عدة أسباب لتنشج الأطفال عند البكاء تحدث نتيجة تعرضهم لمشاكل مختلفة، والتي تختلف أيضًا بوقت حدوثها، لنتعرف على أسباب تشنج الأطفال أثناء البكاء في ما يأتي وفق موقع (ويب طب):

أولا أسباب تحدث قبل الولادة: قد يتعرض الجنين قبل ولادته لبعض مشاكل والتي قد تسبب له تشنجات في المستقبل، منها:
– عدم إكتمال نمو الدماغ بشكل طبيعي خلال فترة الحمل.- مشاكل جينية متعلقة بالكروموسومات والتي قد تؤثر على دماغ الطفل مثل: متلازمة الداون والتصلب الحدبي.
– خلل في عملية تبادل العناصر داخل الجسم؛ مما يؤدي إلى وجود كميات قليلة جدًا من عنصر معين ووجود كميات كبيرة جدًا من عنصر أخر.

ثانيا أسباب تحدث خلال الولادة: قد يتعرض الطفل لبعض المشاكل أثناء ولادته مما تسبب له التشنج فيما بعد، مثل:
– نقص في الأكسجين أثناء ولادة الطفل.
– إذا تعرض الطفل لرضوض في الرأس أثناء ولادته.
ثالثا أسباب تحدث خلال الشهر الأول من عمر الطفل، أهم الأسباب التي يتعرض لها الطفل خلال الشهر الأول من عمره والتي تزيد من فرصة حدوث تشنجات لديه: تعرض دماغ الطفل لجرثومة ميكروبية.تعرض الطفل لإصابة في الدماغ.

مخاطر تعرض الطفل للتشنج :

للتنشج مخاطر كثيرة في حال إهمال الأهل و عدم التواصل مع طبيب مختص لإعطاء الطفل العلاج اللازم، تظهر على الطفل العلامات الاتية:
1- فقدان الطفل أمور تنموية كان قد تعلمها سابقًا مثل: الدحرجة، الزحف، الجلوس والثرثرة.
2-  البعد عن التفاعلات والنشاطات الإجتماعية وتجنب التبسم في وجه الاخرين.
3-  الشعور بالضيق والانعزال عن المجتمع المحيط.
4-  في حال شعرت أن نمو طفلك وتطوره العقلي قد تراجع بعد تعرضه للتشنج أثناء البكاء، لا تردد في التواصل مع الطبيب لمعرفة الأسباب.

كيف يمكن مساعدة طفلك بعد تعرضه للتشنج:

سوف نشرح لكم خلال هذه المقالة عبر موقعكم موقع إندماج عن كيفية مساعدة الطفل بعد التشنج :

أولا اكتب عدد المرات التي تعرض لها طفلك للتشنج مع الوصف الكامل لطريقة حدوثه، فذلك يساعد الطبيب على اختيار الدواء المناسب لحالته.
ثانيا  احرص على إعطاء طفلك الدواء بموعده وجرعته التي حددها الطبيب.
ثالثا تحدث مع طفلك والعب معه، فذلك يساعد على نمو وتطور قدراته العقلية وتعلم أمور جديدة.
رابعا  خذ طفلك على جميع المواعيد الطبية.
خامسا اخبر الطبيب أو الصيدلاني بجميع الأدوية التي يأخذها الطفل قبل إعطائه دواء أخر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى