منوعات

متى تحري هلال رمضان 2021 في السعودية ؟

الحمد لله على نعمة الإسلام وعلى نعمة التّوبة بعد العصيان، فمن أعظم نعم الله علينا أن جعل لنا شهراً مُميّزاً عن باقي شهور السّنة نغتسل فيه من الآثام والمعاصي، ونُجدّد عزيمة التّوبة والإيمان، فشهر رمضان فضّله الله عز وجل عن باقي الأزمنة والشّهور، وهو شهرٌ مُقدّسٌ عند جميع المسلمين في كل بقاع العالم، فهو شهر الصّيام والقرآن والبرّ والغفران

متى تحري هلال رمضان 2021 في السعودية ؟

إن موعد تحري هلال شهر رمضان 2021 في الممكلة العربية السعودية هو مساء يوم الأحد في 29 من شهر شعبان، والموافق ليوم 11 أبريل من الشهر الجاري، حيث دعت المحكمة العليا في الممكلة العربية السعودية للتحري عن هلال الشهر الفضيل في مساء هذا اليوم، كما وطلبت المحكمة العليا السعودية من المواطنين الذين يرون الهلال بالعين المجردة أو بواسطة المناظير في هذا اليوم إبلاغ أقرب محكمة إليهم مع تسجيل شهادة الرؤية، أو يمكن للمواطنين الذي يرون الهلال الإتصال في المراكز أو المحاكم مباشرة، كما ودعت المحكمة العليا السعودية أنه في حال لم يتم رؤية هلال رمضان 2021 مساء يوم الأحد الموافق 11 أبريل، فإنه سيتم التحري عن رؤية هلال الشهر الفضيل مساء يوم الأثنين الموافق 12 أبريل، والموافق ليوم 30 من شهر شعبان

نص بيان المحكمة السعودية العليا :

فنظراً لما تضمنه قرار المحكمة العليا رقم 143/هـ وتاريخ 1442/8/3هـ حسب تقويم أم القرى من أنه لم يشهد أحد برؤية هلال شهر شعبان مساء يوم السبت التاسع والعشرين من شهر رجب لعام 1442هـ رغم ترائيه، وقد تضمنت محاضر لجان الترائي أن الجو كان مغبراً معظم أجواء المراصد تلك الليلة، وبناءً عليه وعلى ما سبق أن صدر من أوامر وتعليمات، اتباعاً لهدي الرسول صلى الله عليه وسلم؛ فإن المحكمة العليا بالمملكة العربية السعودية ترغب إلى عموم المسلمين في جميع أنحاء المملكة تحري رؤية هلال شهر رمضان المبارك مساء يوم الأحد التاسع والعشرين من شهر شعبان حسب تقويم أم القرى، فإن لم يُرَ، فيتحرى رؤية الهلال مساء يوم الاثنين الموافق للثلاثين من شهر شعبان حسب تقويم أم القرى التاسع والعشرين من شهر شعبان حسب قرار المحكمة العليا المنوه عنه، وذلك بناءً على الأمر السامي رقم 1829 وتاريخ 1433/1/7هـ القاضي برصد أهلة الشهور في اليوم التاسع والعشرين والذي يليه.

وترجو المحكمة العليا ممن يراه بالعين المجردة أو بواسطة المناظير إبلاغ أقرب محكمة إليه، وتسجيل شهادته إليها، أو الاتصال بأقرب مركز لمساعدته في الوصول إلى أقرب محكمة.

وتأمل المحكمة ممن لديه القدرة على الترائي الاهتمام بالأمر، والانضمام إلى اللجان المشكّلة في المناطق لهذا الغرض، واحتساب الأجر والثواب بالمشاركة فيه لما فيه من التعاون على البر والتقوى، والنفع لعموم المسلمين.

والله الموفق, وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى