أخبار الرياضة

الملولي ينسحب من الأولمبياد بسبب الاتحاد التونسي للسباحة

أعلن السباح التونسي أسامة الملولي، الفائز بذهبيتين أولمبيتين، عدم مشاركته في أولمبياد طوكيو الذي يفتتح الجمعة، وذلك بسبب خلاف قضائي مع الاتحاد المحلي للعبة الذي رفع دعوى ضد ابن الـ37 عاماً وأجبره على المثول أمام المحكمة.

انسحاب الملولي من اولمبياد طوكيو :

الملولي كتب عبر حسابه على شبكة «فيسبوك» للتواصل الاجتماعي: «بعد شهر من المحنة، فقدت كل أمل في المصالحة أو كسب قضيتي… لذا قررت الانسحاب من المنافسات الدولية وأولمبياد طوكيو».

ويقاضي الاتحاد الملولي، بطل العالم لسباق 1500 م حرة لعامي 2008 و2009، بسبب استخدام المبالغ المخصصة في إطار عقد بينهما قيد التنفيذ منذ 1999.

وتوترت علاقة الملولي بالاتحاد التونسي للسباحة على خلفية قيمة المنح المالية المرصودة له للتدرب استعداداً للمنافسات العالمية.

ووصلت الأزمة بينهما الى المحاكم قبل أيام، حيث مثل السباح التونسي أمام القضاء في قضية رفعها ضده الاتحاد قبل عامين ويتهمه فيها بـ”سلب ونهب المال العام” من خلال المنح التي يحصل عليها، وهي التهمة التي ينفيها الملولي.

بطولات الملولي اللاعب التونسي :

الملولي (36 عاماً) دخل في نزاع قضائي مع الجامعة التونسية للسباحة التي قدمت شكوى ضده عام 2018 للنيابة العامة في تونس بتهمة التدليس، كما جاء في بيان وزارة الرياضة الصادر يوم 15 يوليو.

 

السباح التونسي كان قد حجز بطاقة المشاركة في أولمبياد طوكيو في 20 يونيو الماضي عقب التواجد في المركز العاشر في ماراثون 10 كم مياه حرة في مدينة سيتوبال البرتغالية، بتحقيقه ساعتين ودقيقتين و55 ثانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى