أخبار التقنية

(فيس بوك) و(إنستغرام) يتخذان قرارات خاصة بالمراهقين

كشف موقع فيسبوك أنه اتخذ خطوات إضافية للحد من قدرة المعلنين على الوصول إلى المراهقين من خلال الإعلانات المستهدفة.

سيمنع التغيير الجديد المعلنين من استخدام الاهتمامات أو المعلومات التي تم الحصول عليها من خدمات أخرى لعرض الإعلانات على مستخدمي Facebook و Instagram و Facebook Messenger الأصغر سنًا ، بينما سوف يظل المعلنون قادرين على استخدام المعلومات الديموغرافية الواسعة ، مثل العمر و الجنس و الموقع ، على حسب ما جاء في موقع (سبوتنيك بالعربية).

و من القرارات الجديدة التي اتخذتها (Facebook) أن (Instagram) سوف يبدأ في تكوين حسابات المراهقين الذين تقل أعمارهم عن 16 عامًا في الوضع الخاص افتراضيًا ، بينما سوف يكون لمن هم دون سن 13 عامًا خيار إنشاء حساب يكون مرئيًا للمستخدمين عامة.

وأوضح (إنستغرام) في مدونة أن ما دفعه لاتخاذ خطوة تخصيص حسابات لمن هم في سن 16 عامًا كان اختباراته الأولى التي أظهرت أن 8 من كل 10 شباب قبلوا خيار “الخصوصية” الافتراضي عند إنشاء حساباتهم. مشيرة إلى أن التغيير الجديد قد يدفع أكثر من المراهقين لامتلاك حسابات غير عامة.

وتابع (Instagram) على مدونته أنه بالنسبة للمراهقين الذين يختارون الظهور في الحسابات العامة ، سوف يكون من الأصعب على الكبار الذين لا يعرفونهم التفاعل معهم عبر التطبيق ، حيث كشفت الشركة أنها طورت واحدًا جديدًا التكنولوجيا التي تسهل تحديد السلوكيات المشبوهة المحتملة لدى البالغين و التي قد تشكل خطراً على المراهقين.

وفقًا لـ (Instagram) ، فإنه سيمنع البالغين الذين تم وضع علامة يحتمل أن يكونوا مريبين من متابعة المراهقين أو التعليق على منشوراتهم.

تأتي التغييرات الجديدة على Facebook في الوقت الذي يتنافس فيه موقع الصور والفيديو على Instagram لجذب المستخدمين الأصغر سنًا.

و من الجدير بالذكر أن (فيسبوك) ناقش سابقًا علنًا خططه المستقبلية لتقديم نسخة من خدمته للأطفال دون سن 13 عامًا ، لكن هذه الفكرة أثارت معارضة من المشرعين وغيرهم من المسؤولين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى