أخبار العالم

سعد الحريري يعتذر عن تشكيل حكومة لبنان بعد 9 أشهر من الفشل

عمق اعتذار الرئيس، سعد الحريري، امس الخميس، عن تشكيل الحكومة، أزمة لبنان السياسية والاقتصادية، إذ تخطى الدولار الأمريكي عتبة الـ 20 ألف ليرة، بعد ساعات من الاستقالة.

سعد الحريري يعتذر رسميًا:

وبحسب وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية قال الحريري في بيان له : “التقيت الرئيس وأجرينا مشاورات في موضوع الحكومة وخلال الكلام كان هناك تعديلات يطلبها الرئيس واعتبرتها جوهرية في التشكيلة التي قدمتها. وتناقشنا في الأمور التي لها علاقة بالثقة، والواضح أن لا شيء تغير، ويبدو أننا لا نتفق مع الرئيس. واقترحت مزيدًا من الوقت، لكن الرئيس رأى أن لا مجال للاتفاق، فقدمت اعتذاري عن عدم تشكيل الحكومة والله يعين البلد”.

احتمالات مفتوحة

بدوره اعتبر المحلل السياسي اللبناني، ميخائيل عوض، أن “اعتذار الرئيس سعد الحريري عن تشكيل الحكومة كان متوقعا، وأنهى حقبة الإدارة بالفراغ والمراوحة في المكان، وتبادل الاتهامات”.

وبحسب حديثه لـ “سبوتنيك”، فقد “فتحت استقالة الحريري البلاد عل خيارات متعددة، فهناك حديث عن دعوة رئيس الجمهورية لجلسة حوار وطني لرؤساء الكتل النيابية في قصر بعبدا، والأغلب أن الرئيس سيأخذ فترة استراحة، قبل الدعوة للمشاورات والاستشارات النيابية الملزمة”.

ويرى أن “الأمور قد تستقر على اختيار مرشح يشبه حسان دياب عمليا، وربما تتفق أركان المنظومة السياسية على تشكيل حكومة تكون مهمتها إدارة البلاد والأزمة إلى حين قدوم موعد استحقاق الانتخابات النيابية”.

في الوقت نفسه أكد عوض أن “هناك احتمالات بأن ينفجر الوضع قبل الوصول إلى الموعد الدستوري للانتخابات، وقد تذهب البلاد للفوضىى في ظل الأزمة الاجتماعية الاقتصادية الضاغطة، حيث لم يعد هناك أي ضوابط للدولار، أو لمافيا المنظومة والحركة الاقتصادية والاحتكاريين، الذي يتحكمون في كل شيء”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى