أخبار العالم

الرئيس التونسي قيس سعيد يتولى السلطة التنفيذية ويجمد البرلمان لمدة شهر

اتخذ الرئيس التونسي قيس سعيد عددا من القرارات أمس، عقب احتجاجات واسعة شهدتها البلاد، طالب فيها المتظاهرين برحيل الإخوان.

قرارات اللرئيس التونسي قيس سعيد :

أصدر الرئيس التونسي هذه القرارات أمس، عقب اجتماع طارئ عقده مع القيادات الأمنية والعسكرية في البلاد، داخل قصر قرطاج.

وأوضح «سعيد» أن القرارات التي اتخذت تستند إلى الفصل 80 من الدستور الذي يسمح بهذا النوع من التدابير، في حالة الخطر الداهم.

كما قرر قيس سعيد تولى رئاسة النيابة العمومية، للوقوف على كل الجرائم التي ترتكب في حق تونس، بالإضافة إلى توليه السلطة التنفيذية، بمساعدة حكومة يرأسها رئيس الحكومة، يعينه رئيس الجمهورية.

حالة الفوضى في تونس :

تجمهر المحتجون أمام مقر حركة النهضة في تونس أمس، وحاصروه للتعبير عن غضبهم من سياسة الحركة وأدائها في إدارة شؤون البلاد، ورفعوا شعارات تطالب بخروجها من الحكم، من بينها: «ارحلوا سئمنا منكم»، وأخرى مناهضة لزعيمها راشد الغوشي: «يا غنوشي يا سفاح يا قاتل الأرواح»، و«الشعب يريد إسقاط النظام»

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى