أخبار العالم

كل ما تريد معرفته عن فيروس “ماربورغ” المنتمى لعائلة “إيبولا”

توفي مريض مصاب بمرض فيروس ماربورغ النادر والشديد العدوى في غينيا، وفقاً لبيان أصدرته منظمة الصحة العالمية الاثنين. وتُعد هذه أول حالة إصابة بهذا الفيروس الشبيه بالإيبولا في غرب أفريقيا.

ما هو فيروس ماربورغ؟

ينتمى فيروس “ماربورغ” إلى نفس عائلة إيبولا، وقد تفشى فى السابق فى أماكن أخرى عبر إفريقيا بأنغولا والكونغو وكينيا وجنوب أفريقيا وأوغندا.

ويبدأ تفشى فيروس ماربورج عندما ينقل حيوان مصاب، مثل القرد أو خفاش الفاكهة، الفيروس إلى الإنسان، الذى ينقله بدوره إلى إنسان آخر عن طريق ملامسة سوائل جسم الشخص المصاب.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية فإن عدوى فيروس “ماربورغ ” تحدث من خلال ملامسة إفرازات الجسم المصاب وأنسجته، مشيرة إلى أنه عبارة عن حمى نزفية شديدة العدوى شبيهة بفيروس إيبولا.

وتشمل أعراض الإصابة بالفيروس الفتاك هذا، الصداع وتقيؤ الدم وآلام العضلات، بالإضافة إلى ارتفاع درجة حرارة المصاب بالفيروس.

وينزف بعض المرضى فى وقت لاحق من خلال فتحات الجسم مثل العينين والأذنين.

ولا يوجد دواء أو لقاح معتمد ضد فيروس ماربورغ، لكن معالجة الجفاف والرعاية الداعمة الأخرى يمكن أن تحسن فرص المريض فى البقاء على قيد الحياة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى