أخبار العالم

طبيب أردني يتوقع انتهاء كورونا خلال الأشهر القادمة

أعرب طبيب أردني ، اليوم الجمعة ، عن أمله في أن يكون الانتشار السريع لسلالة “فيروس الدلتا” المتحور من فيروس كورونا الفصل الأخير لانتهاء الوباء في غضون أشهر قليلة.

أكد حسام أبو فرسخ ، استشاري في تشخيص أمراض الأنسجة والأمراض السريرية ، أن الانتشار السريع لسلالة الدلتا يعني أن معظم سكان الأرض سيصابون بـ “كورونا” ، إذا لم يتم تطعيمهم أو إصابتهم من قبل.

واعتبر الطبيب أبو فرسخ أن الموجة الحالية للوباء ستكون الموجة الأخيرة في الدول التي تصيبها.

وأوضح أن الدول التي ليس لديها موجة كبيرة الآن رغم انتشار “توتر الدلتا” تعني أنها لن تتعرض لموجة جديدة. أن تحقق هذه الدول حصانة من المجتمع كما هو الحال في الأردن.

وأشار إلى أن وباء كورونا سينتهي بانتهاء هذه الموجة. لأن العالم كله سيكون قد حقق مناعة المجتمع.

ولفت أبو فرسخ الانتباه إلى أن “سلالة الدلتا” تنتشر بسرعة ، وتشبه سرعة انتشارها بفيروس الجدري ، موضحًا أن فيروس الجدري ينتشر بنسبة 90 بالمائة من المخالطين ، لمن لم يسبق لهم ذلك. مصاب. أو أخذ اللقاح.

واشار الى ان سرعة الانتشار هذه تفوق سبع مرات انتشار الانفلونزا الموسمية وانفلونزا الطيور واربع اضعاف سرعة الزكام وثلاثة اضعاف سرعة السارس.

وخلص أبو فرسخ إلى أن الفيروس سيصيب كل من يصيبه بسبب سرعة انتشاره ، ما يعني أن الجميع سيحصلون على مناعة من المجتمع في غضون أشهر قليلة.

والجدير بالذكر أن الإحصائيات العالمية سجلت حوالي 4 ملايين و 55 ألف حالة وفاة. نتيجة الإصابة بفيروس “كورونا” ، فيما بلغ العدد التراكمي للإصابات أكثر من 219 مليونًا ، منذ تفشي الوباء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى