أخبار العالم

سبب انهيار الليرة التركية

تعاني الليرة التركية من سلسلة انهيارات تاريخية متتالية بعد إعلان البنك المركزي مرة جديدة عن خفض سعر الفائدة بنسبة 1% ليصل إلى 14% بعد الاجتماع الذي عقدته لجنة السياسات النقدية في البنك المركزي التركي وبالرغم من كل التحذيرات من خطورة هذه السياسات على قيمة الليرة التركية. وفور الاعلان انخفض سعر الليرة لمستوى متدني جديد إذ بلغ سعر الليرة 15.6 مقابل الدولار أمريكي

قيمة الليرة التركية بعد الانهيار الأخير:

تشير البيانات الصادرة عن وكالة “بلومبرغ” أن سعر الصرف لليرة التركية بلغ في تعاملات اليوم 16.75 ليرة لكل دولار أمريكي بعد أن أغلقت بالأمس على سعر 15.675 ليرة للدولار الواحد. وأشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى أن سبب هذا الانهيار هو المضاربات. وقال ” لا المضاربين على أسعار الصرف والفائدة، ولا أعداء تركيا في الداخل والخارج. ولا الطامعين الجشعين، بمقدورهم تحديد مستقبل بلادنا وشعبنا” وتجدر الإشارة إلى أن سعر الليرة التركية كان في العام الفائت 7.43 ليرة لكل دولار

إجراءات الحكومة للحد من انهيَار الليرة التركية:

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن زيادة الحد الأدنى للأجور في البلاد ليصبح 4250 ليرة تركية أي ما يعادل حوالي 275 دولار شهريًا ابتداءً من بداية العام القادم. وكان الحد الأدنى للأجور في بداية عام 2021 حوالي 2825 ليرة شهريًا أي ما كان يعادل حوالي 380 دولار شهريًا. ولكن بسبب الأزمة المالية انخفض معدل الأجور ما دفع الحكومة للتدخل الفوري. وكان الرئيس التركي قد صرح أن الحكومة أظهرت تصميمًا على حماية الموظفين من الانهيار لمواجهة ارتفاع الأسعار. مضيفًا أن أجور ستكون الأعلى على الإطلاق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى