أخبار العالم

أجهزة مخابرات عدة دول قد تكون متورطة في قتل العالم النووي

قال ممثل لجنة الأمن و السياسة الخارجية في البرلمان الإيراني أبو الفضل أموي ، إن الاستخبارات الإسرائيلية نظمت اغتيال العالم الإيراني محسن فخري زاده، “مع احتمال ضلوع استخبارات من دول أخرى” فيه.

و تابع البرلماني الإيراني أبو الفضل أموي ، خلال تصريحات له اليوم الأحد الموافق 29 نوفمبر من عام 2020: “يمكن تتبع يد إسرائيل في مقتل فخري زاده. و مع ذلك، و نظرا لتعقيد العملية، هناك احتمال لتورط أجهزة استخبارات أجنبية أخرى فيها “.

و أشار البرلماني الإيراني أبو الفضل أموي، حديثه عقب اجتماع مغلق للمجلس خصص لبحث اغتيال العالم فخري زاده و حضره ممثلو المخابرات و وزارة الدفاع الإيرانية: “من الواضح أن الاغتيال، كان عملية معقدة مخطط لها مسبقا”.

و من الجدير بالذكر قتل رئيس مركز الأبحاث والتكنولوجيا لدى وزارة الدفاع الإيرانية، محسن فخري زادة، يوم الجمعة الموافق 27 نوفمبر من عام 2020 في عملية اغتيال وصفتها طهران بـ”الإرهابية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى