أخبار العالم

وفاة الفنان السوداني “حمد الريح” متأثرا بإصابته بفيروس كورونا

غيب الموت الفنان السوداني حمد الريح عن عمر ناهز 80 عاما، متأثرا باصابته بفيروس كورونا المستجد.

وفاة حمد الريح :

ونعى وزير الثقافة والإعلام السوداني فيصل محمد صالح، والعاملون بالوزارة ووحداتها بمزيد من الحزن والأسى نقيب الفنانيين الأسبق حمد الريح، الذي توفي فجر اليوم الثلاثاء.

ويُعدّ حمد الريح أحد أبرز فناني الغناء السوداني الذين ساهموا في تطوير الأغنية السودانية، وبرزت قدراته وهو طالب بالمرحلة الوسطى، وعُرف بفنان الجامعة وفنان المثقفين.

وتغنى الريح أيضا بالعربية الفصحى، وخلال مسيرته الفنية تعامل مع عدد من الشعراء داخل وخارج السودان، كما أنتج عشرات الأعمال الفنية.

من حياة حمد الريح:

ولد حمد الريح -الذي فارق عالمنا اليوم- عام 1940، ويعد من أبرز فناني الغناء السوداني الذين ساهموا في تطوير الأغنية السودانية، وتغنى بشعر الميثولوجيا الإغريقية في قالب وطني وبلون غنائي خاصة به دون غيره من فناني السودان

مسيرة حمد الريح الفنية :

وكان حمد الريح يشغل منصب نقيب الفنانيين بالسودان، كما أنه ساهم في تطوير الأغنية السودانية، وبرزت قدراته وهو طالب بالمرحلة الوسطى، وعُرف بفنان الجامعة وفنان المثقفين.

بعد تخرجه، عمل حمد الريح كأمين لمكتبة جامعة الخرطوم وقدم خلال عمله بالجامعة الكثير من أغانيه المشهورة منها أغنيتي «طير الرهو» و«مريا»، ولذلك عرف بلقب فنان الجامعة وفنان المثقفين.

وتغنى حمد الريح بالعربية الفصحى، وتعامل خلال مسيرته الفنية مع عدد من الشعراء داخل وخارج السودان، كما أنتج عشرات الأعمال الفنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى