أخبار العالم

نجل الطبيب وليد فتيحي يتهم الرياض بتعذيب والده

وصف نجل الطبيب السعودي المعتقل وليد فتيحي الحكم على والده بالجائر متهما سلطات الرياض بإخفاء وسجن وتعذيب والده، فيما أمر القضاء الأميركي وكالة الاستخبارات المركزية بتسليم تقريرها في جريمة اغتيال الصحافي السعودي جمال خاشقجي والفيديو الذي يوثق عملية القتل.

يتواصل مسلسل الاضطهاد في السعودية.. وآخر فصوله قرار قضائي يأمر بسجن الطبيب وليد فتيحي ست سنوات وبحظر السفر.

جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان وصفت القضية بأنها ذات دوافع سياسية.

وأكد مصدر مطلع أن فتيحي الذي اعتقل خلال حملة الاعتقالات التي قادها محمد بن سلمان بمزاعم مكافحة الفساد عام 2017 أدين بتهم الحصول على الجنسية الأميركية دون إذن وانتقاد دول عربية على تويتر.

أحمد نجل فتيحي عبر عن شعوره بالغضب من الحكم الذي وصفه بالجائر، متهما النظام بإخفاء وسجن وتعذيب والده دون سبب على الإطلاق، وأكد أن القيادة السعودية أرادت إلحاق المزيد من الألم بهذا الحكم.

وأشار إلى أن السلطات جمدت أصول الأسرة بعدما منعت زوجته وستة من أبنائه الذين يحملون الجنسية الأميركية من السفر، داعيا الرئيس الأميركي دونالد ترامب والكونغرس إلى التدخل للإفراج الفوري عن والده.

علاقة وليدي فتيحي بقضية اغتيال جمال خاشقجي :

وفي سياق قضية اغتيال الإعلام السعودي المعارض جمال خاشقي أمر القضاء الأميركي وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي إيه) بالاعتراف بوجود أدلة تكشف عن المتورطين في هذه الجريمة.

واعتبر القاضي الفدرالي في نيويورك بول إنغلماير نفي الوكالة المركزية لوجود الأدلة يتناقض مع اعتراف إدارة ترامب بامتلاك هذا التسجيل، وقد أمهل الوكالة فترة أسبوعين لتقدم دوافعها القانونية لإبقائها سرية.

وفي المقابل قالت محامية شركة “أوبن سوساييتي جاستيس إنيشياتيف” إن قرار القاضي يشكل مرحلة أساسية لوضع حد لحالة الإفلات من العقاب التي يستفيد منها ولي العهد السعودي ومسؤولون آخرون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى