أخبار العالم

وفاة فلسطيني متأثر بإصابته خلال صدامات مع الشرطة الإسرائيلية

وأفاد مستشفى “هداسا” الإسرائيلي عين كارم ، بوفاة وفاة نقلت من منطقة البلدة القديمة إلى حالة حرجة قبل أسابيع قليلة على إثر إصابة في الرأس.

وأعلنت أسرة الفلسطيني وفاته في رسالة صوتية أرسلتها للصحفيين ، وأشارت وكالة الأنباء الفلسطينية إلى أن اسمه وليد الشريف ، 23 عاما ، وهو من منطقة بيت خنينا في مدينة غزة.

وقالت الوكالة إنه أصيب في 22 أبريل / نيسان خلال اشتباكات بين القوات الإسرائيلية وشبان فلسطينيين في ساحة المسجد الأقصى بالبلدة القديمة بالقدس الشرقية ، والتي احتلتها إسرائيل عام 1967.

وقال متحدث باسم المستشفى لوكالة فرانس برس ان جرحه لم يكن بسبب الذخيرة الحية.

في 22 أبريل ، دخلت الشرطة الإسرائيلية الحرم القدسي واستخدمت الوسائل لتفريق المتظاهرين بعد أن رشقهم فلسطينيون بالحجارة ، بحسب الشرطة.

وفي نيسان / أبريل ، أسفرت الاشتباكات ، التي تزامنت مع عيد الفصح اليهودي ، عن إصابة أكثر من 300 متظاهر فلسطيني ، من بينهم مسلمون وعرب أجانب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى