أخبار العالم

وزارة حقوق الإنسان اليمنية تدين استمرار خروقات الحوثيين للهدنة

أدانت وزارة حقوق الإنسان اليمنية استمرار الحوثيين في انتهاك الهدنة وجرائمهم بحق المدنيين على اختلاف فئاتهم وخاصة الأطفال والنساء وكبار السن ، وقصفهم للمناطق المأهولة بالمدفعية والصواريخ.

وقالت الوزارة في بيان التقطته وكالة الأنباء اليمنية “سبأ” إن الإحصائيات الأولية تشير إلى أن عدد انتهاكات الهدنة منذ دخولها حيز التنفيذ بداية نيسان الماضي وحتى اليوم بلغت نحو 2782 انتهاكاً موزعة على 656. انتهاكات على خطوط تعز الأمامية و 634 انتهاكاً على خطوط الضالع ولحج وأبين ، و 386 انتهاكاً على جبهة الساحل الغربي والحديدة ، و 555 حالة اغتصاب على جبهة صعدة البقاع ، و 551 حالة اغتصاب على جبهة صعدة البقاع. خط الجبهة في البقعة جبهات مأرب والجوف.

واستنكرت الوزارة الجريمة النكراء التي ارتكبتها الجماعة ليل الجمعة بقذيفة مدفعية استهدفت منزل مواطن في منطقة “حهران” بمحافظة تعز ، مما أدى إلى استشهاد طفل عمره 5 سنوات وإصابة والديه بجروح. مشيرة إلى أن هذه الجريمة امتداد لجرائم الحوثيين في تعز ومحافظات يمنية أخرى.

وشددت الوزارة على أن ارتكاب جرائم بحق المدنيين واستغلالهم لأغراض عسكرية يقوض الهدنة الإنسانية ، إضافة إلى كونها جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية لا تسقط بالتقادم ، داعية آليات الأمم المتحدة ومنظمة الأمم المتحدة. مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة والمفوضية السامية لحقوق الإنسان وكل من يعمل في مجال حقوق الإنسان لإدانة هذه الجرائم والضغط على هذه المليشيات لوقف الاعتداء على المدنيين وتوجههم نحو السلام والعمل على جعلهم. مسؤول. لتلك الجرائم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى