أخبار العالم

الاحتلال:خلاف حاد بين نتنياهو وغانتس حول السيطرة على ملف إيران

طالب بنيامين نتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي، بالسيطرة الكاملة على سياسة إسرائيل تجاه إيران، بينما يستعد الرئيس الجديد للولايات المتحدة الأمريكية جو بايدن، لتولي منصبه في البيت الأبيض، مما يؤدي إلى اندلاع معركة شرسة على أعلى المستويات في الحكومة الإسرائيلية، كما أخبر مسؤولون إسرائيليون موقع أكسيوس.

و يشار إلى أن بنيامين نتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي يستعد لاتخاذ موقف متشدد للغاية بشأن خطة جو بايدن للعودة إلى الاتفاق النووي لعام 2015 ميلادي ، على عكس النهج الأكثر اعتدالًا الذي يفضله وزير الجيش بيني غانتس، ووزير الخارجية غابي أشكنازي، ورؤساء إسرائيل وخدمات الأمن.

و يشار إلى أنه في تاريخ  29 ديسمبر 2020، بناء على أوامر من نتنياهو، أرسل مستشار الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شبات، رسالة إلى غانتس، جاء نصها: “بحسب توجيهات رئيس الوزراء، فإن موقف الحكومة الإسرائيلية بشأن الاتفاق النووي الإيراني سيتم تحديده بشكل حصري من قبل رئيس الوزراء، على أساس التحليل الذي يجريه مجلس الأمن القومي في مكتب رئيس الوزراء”.

و من الجدير بالذكر كما تم إرسال الرسالة إلى أشكنازي، والسفير الإسرائيلي في واشنطن رون ديرمر، ومدير الموساد يوسي كوهين، و رئيس أركان الجيش الإسرائيلي الجنرال أفيف كوخافي.

و من جانبه صُدم غانتس من رسالة بنيامين نتنياهو ، ورد عليها “لديه بالفعل السلطة لوضع اللمسات الأخيرة على موقف إسرائيل، ولكن لا يتجاهل تقريبًا المؤسسة الأمنية ومجتمع المخابرات بالكامل مع تجاوز مجلس الوزراء الأمني الإسرائيلي”. وأضاف “موضوع الأمن وخصوصا الملف الإيراني ليس من اختصاص شخص واحد فقط”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى