أخبار العالم

جيش ميانمار يعلن أن السلطة ستعود للفائز بعد انتخابات “نزيهة وحرة”

أعلن جيش ميانمار، الاثنين، أنه السلطة في البلاد ستعود للفائز بعد إجراء انتخابات “نزيهة وحرة” على حد تعبيره دون تحديد موعد لعقد هذه الانتخابات، وذلك في بيان نشره على موقعه الرسمي.

اعلان جيش ميانمار اجراء انتخابات نزيهة :

ويأتي هذا الإعلان يعد أن سيطر الجيش على زمام السلطة في البلاد واحتجاز الزعيمة المدنية أونغ سان سوكي، وتسليم السلطة لقائد الجيش مين أونغ هلانغن، في تحرك مفاجئ، صباح الاثنين.

موقف البيت الابيض :

ويذكر أن البيت الأبيض لوح باتخاذ إجراءات ضد المسؤولين إن لم يتم التراجع ومحاولة تغيير نتائج الانتخابات، وذلك في بيان قال فيه: “الولايات المتحدة تعارض أي محاولة لتغيير نتائج الانتخابات الأخيرة أو إعاقة التحول الديمقراطي في ميانمار، وستتخذ إجراءات ضد المسؤولين إذا لم يتم التراجع عن هذه الخطوات.. نحن نراقب الوضع عن كثب”.

اعلان جيش ميانمار السيطرة على السلطة :

أعلن الجيش في ميانمار أو ما تُعرف بـ”بروما”، الاثنين، سيطرته على السلطة واحتجاز الزعيمة المدنية، أونغ سان سوكي، وتسليم السلطة لقائد الجيش مين أونج هلانغن.

الانقلاب السريع فاجئ العديد من المراقبين الذين ألقوا الضوء على أن الجيش يتمتع أصلا بسلطات كبيرة، باعتبار أنه يملك 25% من مقاعد البرلمان التشريعية ووزاراة سيادية مثل الدفاع والداخلية بالإضافة إلى تمتعه بحق النقض “الفيتو” في المسائل الدستورية.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى