أخبار العالم

آثار جانبية محتملة.. المصائب تنهال على لقاح أسترازينيكا

على الرغم من تأكيد منظمة الصحة العالمية وجهات تنظيمية في أوروبا، عن عدم وجود سبب لوقف استخدامه، أعلنت الحكومة الهولندية، الأحد، تعليق استعمال لقاح “أسترازينيكا” ضد فيروس كورونا المستجد، حتى 29 مارس/آذار على الأقل، وذلك كإجراء احترازي، لتنضم هولندا إلى دول أخرى اتخذت خطوات مماثلة.

الأقلّ ثمنًا.. أسترازينيكا:

الجدير ذكره أن لقاح أسترازينيكا يعد بين الأقلّ ثمنًا ويمثّل الجزء الأكبر من اللقاحات التي تمّ إيصالها لأفقر دول العالم بموجب مبادرة كوفاكس المدعومة من منظّمة الصحّة العالميّة، والتي تهدف إلى ضمان التوزيع المتساوي للّقاحات على مستوى العالم.

فيما تعتبر حملات التلقيح الواسعة النطاق مفصليّةً لإنهاء الجائحة التي أودت بحياة أكثر من 2,6 مليون شخص في العالم.

تعليق اعطاء لقاح أسترازينيكا :

كشفت الحكومة الهولندية أن هذه الخطوة تستند إلى تقارير من الدنمارك والنرويج عن آثار جانبية خطيرة محتملة.

وقالت في بيان: “بناء على معلومات جديدة، نصحت هيئة الأدوية الهولندية، في إجراء احترازي وبانتظار تحقيق معمق أكثر، بتعليق إعطاء لقاح أسترازينيكا المضاد لكوفيد-19”.

جاء ذلك بعدما أعلنت السلطات الصحية النرويجية، السبت، أن ثلاثة من العاملين الصحيين لديها يتلقون العلاج في المستشفيات نتيجة حدوث نزيف وجلطات دموية وانخفاض عدد الصفائح الدموية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى