أخبار العالم

تاريخ علم فلسطين

تواصل فلسطين بطولاتها فى الدفاع عن أرضها، ويواصل أبناؤها خوض المعارك والحروب متسلحين بالحق ورافعين العلم، فما قصة العلم الفلسطيني؟

علم الانتداب البريطانى:

لم يعترف الفلسطينيون بهذا العلم لا شعبيا ولا رسميا، إنما كان يرفع فوق المؤسسات الحكومية التابعة لحكومة الانتداب فقط. تم استخدام علم فلسطين على أساس أنه رايه مدنية بريطانية، كان اللون الأحمر يعنى الاتحاد فى كانتون، ودائرة بيضاء مع اسم الولاية (فلسطين) باللغة الإنجليزية مزركشة بداخلها، وانتهى استخدامه عندما انتهى عهد الانتداب فى عام 1948.

 

علم فلسطين:

عاد الفلسطينيون لإعادة تبنى العلم فى المؤتمر الفلسطينى فى غزة عام 1948، تم الاعتراف بالعلم من قبل جامعة الدول العربية على أنه علم الشعب الفلسطيني، وكذلك أكدت منظمة التحرير على ذلك فى الموتمر الفلسطينى فى القدس عام 1964.

عام 1967، أقرت إسرائيل قانونا يحظر علم فلسطين ويمنع إنتاج أعمال فنية تتكون من ألوانه الأربعة.
ومنذ توقيع تفاهمات أوسلو عام 1993، فإن هذا المنع أصبح أقل شدّة ولكنه لا يزال يطبق أحيانا .

ويتكون علم فلسطين من ثلاثة ألوان رئيسية، الأسود و الأبيض و الأخضر إضافة إلى مثلث جانبى أحمر.

وعلم فلسطين استخدمه الفلسطينيون منذ النصف الأول من القرن العشرين للتعبير عن طموحهم الوطني.
استخدم الفلسطينيون العلم فى إشارة للحركة الوطنية الفلسطينية عام 1917.

وفى عام 1947، فسر حزب البعث العربى العلم كرمز للحرية وللوحدة العربية.

وافقت الجمعية العامة للأمم المتحدة على رفع علم فلسطين فى مقرها فى نيويورك وصدر القرار يوم 11 سبتمبر 2015.

وصوت للقرار 119 دولة وامتنعت 45 دولة بينما عارضت 8 دول

وفى 15 نوفمبر 1988، تبنت منظمة التحرير الفلسطينية العلم ليكون علم الدولة الفلسطينية التى أعلنت من جانب واحد عام 1988.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى