أخبار العالم

الرئيس التونسي قيس سعيّد : أسراب من الجراد تعبث بالدولة التونسية وأملاكها

 

قال  قيس سعيّد، الرئيس التونسي، إن “أسرابا من الجراد” تعبث بالدولة التونسية وبأملاك شعبها، و أكد إلى أنه من الضرورة مواجهة الفاسدين واللصوص بلا تسامح ومهما كانت مواقعهم.

حيث قال الرئيس التونسي خلال لقاء خاص معه : “هناك أسراب من الجراد تعبث بالدولة التونسية وتعبث بأملاك الشعب التونسي”، مشيرا إلى أن من سيحاول عرقلة عمل فريق الوزيرة “سيتحمل مسؤوليته وسيتم فضحه”.

و أشار خلال حديثه إلى أن : “أملاك الشعب التونسي تم العبث بها منذ ستينات القرن الماضي، والمؤسسات التي وضعت لمقاومة الفساد في تونس صارت بدورها مصدرا للفساد.. ولا يمكن مقاومة الفساد جديا إلا إذا كان المسؤول مسؤولا أمام المواطن، أما إذا كان المسؤول مسؤولا أمام الجهة التي عيّنته فلا يمكن وضع حد لهذه الظاهرة”.

و أضاف قيس سعيد : “إمكانيات تونس كبيرة وثرواتها كبيرة، ولكن عدد اللصوص كبير كذلك، وكلما ازداد عدد النصوص تضاعف عدد اللصوص في البلاد”.

و من الجدير بالذكر أن قيس سعيّد قام الاثنين الماضي بإعلان عن قراره تشكيل لجنة لدى رئاسة الجمهورية لمتابعة ملف الأموال المنهوبة خلال عهد الرئيس السابق زين العابدين بن علي، والتي تقدر بمليارات الدولارات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى