أخبار العالم

الملكة رانيا العبد الله تعلق على جريمة بتر أيدي طفل الزرقاء

قالت  الملكة الأردنية رانيا العبد الله، على الجريمة التي وقعت في محافظة الزرقاء وسط البلاد مساء أمس الثلاثاء الموافق 13 أكتوبر من عام 2020 ، بحق فتى أقدم مجرمون على بتر يديه وفقء إحدى عينيه.

حيث نشرت الملكة الأردنية رانيا العبد الله عبر حسابها على موقع التواصل الإجتماعي ” فيس بوك ” “: كيف نعيد لك ما انتزعه المجرمون، وكيف نلملم أشلاء قلب أمك وذويك؟ كيف نحمي أبناءنا من عنف وقسوة من استضعف الخلق دون رادع ولا وازع؟”.

و تابع الملكة رانيا العبد الله حديثها قائلة : “جريمة قبيحة بكل تفاصيلها.. قلوبنا معك، فأنت ابن كل بيت أردني! وأضم صوتي الى الأصوات التي تنادي بأشد العقوبات لمرتكبيها”.

ومن الجدير بالذكر يذكر انه  بالأمس، تفاعل العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني مع الحادث البشع، ووجه المعنيين بتوفير العلاج اللازم للضحية، و”أكد على ضرورة اتخاذ أشد الإجراءات القانونية بحق المجرمين الذين يرتكبون جرائم تروع المجتمع”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى